خبرعاجلقضايامناسبات

رئيس جامعة دمنهور فى مؤتمر مكافحة الإرهاب والتطرف بالفكر

رئيس جامعة دمنهور .. فى مؤتمر مكافحة الإرهاب والتطرف بالفكر والمعرفة يطالب بتكريس الهويه واعلاء قيم الوطنيه والمواطنة وتأصيل الهوية المصرية
البحيرة / داليا الجندى
تحت رعاية اﻷستاذ الدكتور /خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى واﻷستاذ الدكتور/ عبيد صالح (رئيس جامعة دمنهور) وبحضور وتشريف معالى الاستاذ الدكتور /محمد مختار جمعة (وزير الأوقاف ) افتتح اليوم مؤتمر مكافحة الإرهاب والتطرف بالفكر والمعرفة بحضور السيده المهندسة /نادية عبده (معالى محافظ البحيرة )والسيد العميد /حازم بدر الدين (مساعد قائد المنطقة الشمالية العسكرية لﻷزمات)والاستاذة الدكتور /هدى دعبيس (نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث) والأستاذ الدكتور /على صوان (مفوض رئيس الجامعة لقطاع التعليم والطلاب واﻷستاذة الدكتورة /غادة غتورى (عميد كليه التربية )ولفيف من القيادات الدينية والروحية والفكرية والثقافية والعسكرية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة وعدد من السادة عمداء ووكلاء الكليات واﻷساتذة أعضاء هيئة التدريس وأمين عام الجامعة والعاملين بوزارة الأوقاف وذلك بمدرج الشهيد /العقيد رامى حسنين بكلية التربية بمجمع الكليات بالابعادية . من جانبه رحب الأستاذ الدكتور / عبيد صالح (رئيس الجامعة) بالسعادة الحضور في رحاب جامعة دمنهور وهذا المؤتمر الذي يعقد في مصر الآمنة ، كما أكد سيادته على ان هذا المؤتمر يأتى انطلاقا من الدور الوطنى التنويرى للجامعة بوصفها جزءا لا يتجزء من نسيج هذا الوطن وهو ماتبنته الجامعة فى الفترة الماضية من عقد عدد من المؤتمرات التى تتاقش أهم التحديات والمخاطر والتهديدات التى تواجه الأمن القومى المصرى وأهم المشكلات والقضايا التى تواجه مصرنا الحبيب والعمل على إيجاد حلول عملية قائمة على أسس علمية للتغلب على هذه الأمور وأن مصر لن تركع لأى من المؤامرات والمكائد التى تحاك للنيل من وحدتها وأمنها واستقرارها كما طالب سيادته من الحضور فى ختام المؤتمر أن يقدموا مقترحاتهم وآرائهم التى سوف تعمل الجامعة جاهدة على التواصل مع كافة الجهات والأجهزة المعنية والتنفيذية لوضعها فى حيز التنفيذ . يهدف المؤتمر إلى إطلاق مبادرة جامعة دمنهور لتدريب الدعاة والوعاظ والأئمة العاملين بوزارة الأوقاف على أحدث آليات التدريب وفنون الخطابة وعلى يد نخبة من المدربين الدوليين المعتمدين بجامعة دمنهور ﻹعداد دعاة يحملون فكرا مستنيرا يواجه قوى الظلام الهدامة بلغة العصر الجاذبة والملائمة لكافة المستويات العمرية والفئات المجتمعية حيث تدور محاور المؤتمر حول نشر ثقافة مواجهة التطرف وترسيخ ثقافة السلام وتوضيح مخططات الإرهاب والتحديات والمخاطر والتهديدات التى تواجه الأمن القومى المصرى وأهميه التلاحم الوطنى وتبادل الخبرات لنشر الوعى لمواجهة الفكر الهدام والتأكيد على دور الدعاة وأهمية ثقل خبراتهم بالمهارات الفكرية الﻻزمة لمواجهة التطرف والإرهاب وتوضيح دور الجامعة التنويرى وكيفية دعمها لنشر فكر بناء الوطن ومكافحة التطرف والإرهاب ودور الجامعة التنويرى والوطنى فى التعريف والتوعية بحروب الجيل الرابع والخامس والمؤامرات التى تحيط بمصر من الداخل والخارج، وحفظ الذاكرة الوطنية والضمير الجمعى للشعب المصرى وكيفية الحفاظ على الهوية الوطنية والضمير الجمعى للشعب المصرى وكيفية الحفاظ على الهوية الوطنية والثقافية وإعادة اكتشاف المفردات والمكون الحضارى المصرى والعمل على غرس قيم الانتماء والمواطنة لدى الشباب لبناء مصر المستقبل . وأشار سيادته أن الجامعة من خلال خطتها الإستراتيجية لغرس الوعي والقيم في نفوس الطلاب فقد نجحت في الوصول بأبنائها الطلاب إلى مرحلة متميزة من الإبداع في مكافحة التطرف بالفكر واستخدام القوى الناعمة التي تؤثر في الوعي من خلال القوافل التوعوية والأنشطة الفنية والعروض المسرحية والأفلام القصيرة والتي مثلت مصر في عدد من المحافل الدولية تأكيدا على ريادتها في هذا الاتجاه بدأ المؤتمر بالسلام الجمعورى وتلاوة مباركة لأيات من الذكر الحكيم أعقب ذلك كلمات كل من السادة الحضور ثم مناقشة مفتوحة مع الجمهور وتسليم الدروع ثم التوصيات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock