خبرعاجل

إئتلاف المؤتمر الوطني لشباب مصر يعلن تأييده للقوات المسلحة المصرية في حربها ضد الإرهاب و يدين تصريحات منظمة العفو الدولية ضدها

كتبت – د . هدى رأفت

أصدر إئتلاف المؤتمر الوطني للشباب المصري بياناً بشأن تصريحات منظمة العفو الدولية “أمنستي” ضد الجيش المصري ، و الذي جاء فيه إتهامات فجة للقوات المسلحة بإستخدامها للقنابل العنقودية ضد المواطنين العُزّل في سيناء . و صرحت الأمين العام للإئتلاف المهندسة صفاء محمود ، أن ما صدر عن منظمة العفو هو إفتراء و إدعاء كاذب على أبناء القوات المسلحة المصرية ، لتعطيل جهودهم المبذولة في العملية الشاملة لتطهير أرجاء الوطن من الإرهاب الغاشم ، الذي يحصد أرواح الأبرياء من المدنيين و العسكريين ، “سيناء2018” . و أضافت صفاء ، أن حياة المدنيين من أهم الأولويات لدى الجيش المصري ، و أن حربهم ضد الإرهاب ، هي حماية لأبناء الشعب و ليست ضدهم ، و إن سلاحهم لم يكن يوماً ليوجه إلى صدور أبنائها . و جاء نص البيان كالتالي : إيماناً منا بدور قواتنا المسلحة في حماية أرض الوطن ، و تخليصها من آفة الإرهاب المتغلغلة بين جنباتها ، يدين إئتلاف المؤتمر الوطني للشباب بشدة ، التصريحات الصادرة عن منظمة العفو الدولية ضد الجيش المصري العظيم ، و إتهامها له بإستخدامه أسلحة محظورة دولياً ضد أبناء شعبه ، في حربه ضد الإرهاب و عملية التطهير الشاملة “سيناء2018” . و يؤكد الإئتلاف دعمه الكامل لجهود القيادة المصرية و جيشها العظيم ، في حربهم ضد الإرهاب ، و يؤكد أنه على ثقة كاملة في قرارات القيادة الوطنية الحكيمة و أنها لا تصب إلا في مصلحة المواطن . حفظ الله مصر من كل سوء الأمين العام / صفاء محمود المنسق العام / أسامة الفحام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock