محافظات

أهالي قرية بني منصور / البلينا / سوهاج يتهمون الري بوضع مخلفات الترع على الطريق

كتب / أيمن القاسي

يعيش أهالى قرية بنى منصور بمركز البلينا بمحافظة سوهاج، مشكلة حقيقية تمكن فى إلقاء مخلفات الترع والأتربة على جوانب الطريق الذى يربط بين مطار سوهاج الدولى وعرابة أبيدوس السياحية وذلك بعد قيام “الكراكة ” التى تحفر الترعة لتطهيرها، مما يتسبب فى إرتكاب العديد من الحوادث اليومية بسبب ضيق الطريق، بالإضافة إلى تراكم الأتربة والقمامة والحشرات على جوانب الطريق، مما أثار استياء أهالى القرية والبالغ عددهم 30 ألف نسمة .
استياء الأهالى لم يتوقف فقط عند هذا الحد بل قاموا بإتهام المسئولين بالرى بإدارة الرى بمركز البلينا بالإهمال بعد وضع الأتربة والمخلفات على جوانب الطريق الغير ممهد مما يسبب لهم انتشار الحشرات والقوارض ، بالإضافة إلى تراكم القمامة التى يتم إلقائها هناك.
قال أهالى القرية ، إننا نعيش فى مأساة حقيقية مما يحدث من مسئولى الرى حيث يقومون بوضع مخلفات الترع بعد تطهيرها بالكراكة على جانب الطريق الذى يربط بين مطار سوهاج وعرابة أبيدوس السياحية، مما تسبب فى ضيق الطريق ووقوع العديد من الحوادث ، بالإضافة الى انتشار القمامة والحشرات .
وطالب أهالي القريةالمحافظ، بالتدخل لإنقاذهم من هذه المشكلة القائمة ورفع المخلفات وخاصة بعد وقوع العديد من حوادث الطرق بسبب ذلك.
فيما طالب أهالى القرية ، مسئولى الرى بإنقاذهم من المخلفات والأتربة وتراكمها بهذه الصورة المخيفة ووضعها فى مكان بعيد عن أهالى القرية حيث تقوم الكراكة بوضع هذه المخلفات على جانب الطريق وقمنا مرارا وتكرارا بالتقدم بالعديد من الشكاوى الى المسئولين دون جدوى .
وقال أهالي القرية، إن مشكلة ضيق الطريق تسبب العديد من الحوادث اليومية بسبب هذه المخلفات التى توضع على جوانب الطريق الرئيسى بعد تطهير الترع ولم يتم رفع هذه المخلفات مطلقا وعرضنا المشكلة على مسئولى الرى بمركز البلينا لكن ما زال الوضع قائم ، مطالبين محافظ سوهاج بالتدخل لحل هذه المشكلة التى تعتبر عائق امام أهالى القرية ولم يجدوا لها حلا.
وناشد أهالى قرية بنى منصور بمركز البلينا ، محافظ سوهاج بحل هذه المشكلة خاصة وأن الطريق يربط بين مطار سوهاج الدولى وقرية عرابة أبيدوس الآثرية ومشكلة الرى ما زالت قائمة ولم يتم حلها رغم تحدثنا مع المسئولين وقد وقعت العديد من حوادث الطريق بسبب ذلك ، بالإضافة إلى انتشار القمامة والحشرات والتى تؤثر بالسلب على أهالى القرية 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock