تعليممحافظات

عودة الدراسة بجامعة العريش وانتظام حضور الطلبه والطالبات ” بجميع المراحل “

شمال سيناء … امل اللقانى

 

فتحت جامعة العريش اليوم أبوابها للدراسين بجميع كليتها بدءاَ من الفرقة  الأولى حتى مرحلة البكالوريوس، وانتظم حضور الطلبة والطالبات بعد توقف استمر نحو 5 أشهر.

وقال الدكتور حبش النادى رئيس جامعة العريش،  إن عودة الدراسة لسنوات النقل فى الجامعة تمت اليوم بسلام، وجاءت بعد أسبوعين من عودة الداسة جزئيا للسنوات النهائية، وانتظم أكثر من 6750 طالبا وطالبة بالحضور فى أول يوم دراسى بعد توقف استمر نحو 5 أشهر نظرا للظروف الأمنية التى تشهدها المحافظة.

وأضاف أنه بذلك تعود الدراسة بشكل كامل وكلى لكل المراحل الدراسية فى الجامعة، موضحا أن كليات الجامعة وهى الآداب والعلوم الإنسانية، وكلية الاستزراع السمكى والمصايد البحرية، وكلية الاقتصاد المنزلى، وكلية التجارة، وكلية التربية الرياضية، وكلية العلوم، وكلية العلوم الزراعية، وكلية التربية، ومعهد الدراسات البيئية.

وقال إنه سبق انتظام الدراسة كليا فى جامعة العريش، جهود مضنية وشاقة بذلت بمشاركة جامعة العريش ومحافظة شمال سيناء، والجهات الفاعلة فى المجتمع بتنسيق مع جهات الأختصاص من أجل وضع آلية عودة الدراسة بنجاح وهو ما يعتبر تحديا جديدا على أرض الفيروز لتعود الحياة لطبيعتها.

وأعرب رئيس الجامعة عن شكره لكل من شارك فى هذه الجهود التى كللت بالنجاح، وأن شمال سيناء اليوم عاشت فرحتها الحقيقية بعودة الدراسة فى كلياتها.

وأشار رئيس جامعة العريش إلى أنه تم اتخاذ كل الإجراءات المساعدة على عودة الدراسة، وأهمها تسيير خطوط نقل مؤمنة للطلبة المغتربين من خارج شمال سيناء بواسطة أتوبيسات تنقلهم من موقف الإسماعيلية بعد تجمعهم من كل المحافظات وتصل بهم لمدينة العريش، وتسكين كل الطلبة من خارج شمال سيناء، وخارج مدينة العريش مجانا فى المدينة الجامعية، وبدون أى رسوم وتشمل الخدمات المقدمة لهم توفير الوجبات الغذائية.

وقال إنه مع بداية عودة الدراسة تم تخصيص أتوبيسات تنقل الطلبة من نقطة تجمع فى مدينة الشيخ زويد وأخرى فى بئر العبد وتوصيلهم لمقر الجامعة، وداخل مدينة العريش تم تخصيص 3 خطوط أتوبيس بالتعاون مع محافظة شمال سيناء لنقل الطلبة، وهى خط سير من حى المساعيد والزهور والبحر، وآخر من ميدان النصر والرفاعى، وخط سير من حى الريسة شرق العريش وحى أبو صقل وصولا لمقر الجامعة فى حى ضاحية السلام.

وأشار إلى أنه تم تجهيز كل القاعات الدراسية والمدرجات، بكميات من أجهزة الداتا شو وكل الأجهزة المساعدة.

كما تم رفع درجة الاستعداد بكل الكليات بين أعضاء هيئة التدريس والإدارات المختلفة، لسرعة اتمام التيرم الثانى فى العام الدراسى، لافتا إلى أنه تم الحصول على موافقات أن ينتهى العام الدراسى بحد أقصى خلال شهرين، وستنعقد الامتحانات ابتداء من يوم 21 من الشهر الجارى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock