مقالات

إبنة الصعيد /هناء جبريل تكتب (الصعيد فى الصوره الاعلاميه

مقال بقلم  — هناء جبريل
عرف المجتمع الصعيدى واشتهر بجلبيته وعمته وضخامة صوت المتحدثين الذين ياتون منه.ولكن ما زال هناك عجز فى التصوير الاعلامى للوجه القبلى فقد ابقى الاعلام على بعض العادات السيئه التى لا ننكر وجودها فى مجتمعاتنا الصعيديه مثل الاخذ بالثأئر والنزاع على الاراضى الزراعيه والتفاخر بالانساب .ولم تسلم المرأة من ذلك فقد صورها الاعلام بجهلها وسطحية تفكيرها مقارنة بالمرأة فى الوجه البحرى .واستمر هذا التصوير لسنوات عده حتى فى وقتنا هذا فلا نرى فى المسلسلات او الافلام سوى الفتايات اللاتى حرمن من التعليم والخروج خوفا عليهن ولم ينظر الاعلام الى ما وصلت إليه  الفتاة الصعيديه .فها نحن نراها فى الجامعات وتتولى المناصب العاليه ونراها تترك الارض الخضراءوتسافر الى الخارج لعمل الابحاث والدراسات العلميه .ولم يصورها وهى تترافع امام القضاء لجلب حق المظلوم. او كصحفيه تكتب لترفع الغطاء عن ما هو مستور .بل ابقى على فكره واحده وإن كانت موجوده بالفعل فلابد للاعلام أن يغير هذه الصوره و يبدء فى التقاط صوره اخرى لنا .نرى فيها كيف انسلخ مجتمع الصعيد بالمجتمعات الاخرى وكيف اصبح لديه فكر ووعى .وإن بقيا شيئ من السيئ فى مجتمعاتنا الصعيديه فلابد للاعلام ان يقوم بدور لازلتها لا لتكرارها وترسيخها مرة اخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock