مال واعمال

عدم المصداقية بين وزارة الزراعة والفلاح مخطط تدمير الزراعة في مصر

كتب … شحاتة أحمد

في الأيام الأخيرة تعددت الأحداث التي تتسبب في صناعة المشاكل للفلاح المصري فيما يخص بعض المحاصيل الزراعية المتنوعة ومشاكل إتلاف البزور وبعض المبيدات المسرطنة حسب التقرير وتصريحات وزارة الزراعة بخصوص محصول الطماطم والبطاطس وآلية وجود حلول جزرية تنهي اي أشكال او معوقات تخص المصلحة العامة.

وجدير بالذكر أن الحكومة فشلت في إنهاء إشكالات الفلاح بخصوص محصول القطن وعدم مصداقيتها في مجال الدفاع عن حقوق الفلاح وكل ما فعلته الوزارة عبارة عن تصريحات وأهمية، ومازال الفلاح يعاني من عدم صرف مستحقات توريد محصول القطن واستلام باقي المحصول واصبح الفلاح فريسة للتاجر.

وهذا الوضع سبب في تجاهل الفلاح زراعة المحاصيل الأساسية ومع بداية هذا الموسم لم نشهد زراعة محصول القمح لعدم مصداقية الشواهد من وزارة الزراعة ولذلك اعتمد الفلاح علي زراعة بعض الخضروات مثل الخيار والكوسة لوضع الحكومة في أزمة استيراد القمح والسلع الأساسية وذلك مخطط دولي وحلم أصبح حقيقة لصالح أعداء الوطن بأيد قيادات مصريين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock