قصه وعبرهقضاياقضايا

منشأة الدهب البحريه المنيا

قال الله سبحانه
بسم الله الرحمن الرحيم
يدعوا من دون الله مالا يضره ولا ينفعه ذلك هو الضلال البعيد يدعوا لمن ضره اقرب من نفعه لبئس المولى ولبئس العشير,
بقلم الباحث //احمد  محروس زيدان
اخبرنا الله سبحانه عن الدعوه اليه بعلم وعدم الدعوة اليه بالهوى واتباع الشهوات والظن والميل الى الحياة الدنيا لأن الهوى واتباع النفس الامارة بالسوء يؤدى بصاحبه الى الهلاك فى الدنيا والاخره
يدعوا من دون الله بالضلال البعيد يدعوا الى النزوات والشهوات متلبسا فى قناع الايمان قال سبحانه لبئس المولى ولبئس العشير.
فالدعوة الى الله تكون بعلم وببينة وبإدراك خشية ان يقع الداعى الى الله فى الضلال البعيد.
ولقد اخبرنا النبى عليه الصلاة والسلام باتباع سنته المطهره
قال:
(لتتبعن سنن من كان قبلكم شبرا شبرا وذراعا بذراع حتى اذا دخلوا جحر ضب لدخلتموه قالوا يارسول الله اليهود والنصارى قال فمن)
يقصد من غيرهم
ولقد انتشر فى الاونه الاخيره والقرن الحالى من يدعوا لهواه من يحق الباطل ويبطل الحق
لذا وجب على الدعاة الى الله ان يبينوا للناس هذا الباطل ويظهرون لهم الحق الذى اوجبه الله حتى لاينغمسوا الناس فى ضلالهم البعيد الذى قد نمت بذوره فاصبح الناس لايعرفون الحق فى دين الله بسبب عدم السعى وراء الحق وبتقصير من الدعاة الى الله فى تبيان المنكر خشية أن نقابل الله على عقيدة باطلة غير عقيدة التوحيد .
قال عليه الصلاةوالسلام
(تركت فيكم ماإن تمسكتم به لن تضلوا بعدى ابدا كتاب الله وسنتى)
اتباع الكتاب والسنه فيهما الخير الكثير لإمةمحمد عليه الصلاة والسلام فى الدنيا والاخره ولايحيد عنهما الامفتون والمسلم الحق عليه ان يصغى بجسده كاملا لكلام الله ورسوله الذى لوانزل على جبل لصار خاشعا متصدعا من خشية كلام الله عليه
وقد كانوا الانبياء يدعون الى الله على الهدى والبصيره واحقاق الحق وإبطال الباطل فمن دعى بذلك فهو على نهج الانبياء ومن دعى بغير ذلك فهو من اتباع الشيطان الذين يتبعون الهوى والظن
قال سبحانه
(إن يتبعون الا الظن وماتهوى الانفس ولقد جائهم من ربهم الهدى )
اسال الله سبحانه أن يجعلنا على الهدى والنور الذى انزله وان يمحق الباطل وان يحق الحق بكلماته ولو كره المجرمون
وصل اللهم وسلم على النبى محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock