اخبارتعليممحافظاتمقالاتمناسبات

وزير التربية والتعليم يقدم مفاجأت

وزير التربية والتعليم يقدم مفاجأت سارة لأبناء التربيه والتعليم …………………
.كتب محمد صلاح

وزير التربية والتعليم يقدم مفاجأت سارة لأبناء التربيه والتعليم …………………
.كتب محمد صلاح

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إن الامتحانات التدريبية للصف الأول الثانوي، التي تجرى في 24 مارس الجاري، ستكون متاحة أمام أبنائنا الطلاب لمدة 12 ساعة بداية من الساعة 9 صباحا حتى الساعة 9 مساء في اليوم الواحد لكل مادة، على أن تحسب مدة الامتحان بداية من فتحه على التابلت، بعد إدخاله الكود الخاص به والذي سيستلمه من مشرف أو إخصائي التكنولوجيا بالمدرسة.
وأضاف شوقي، أن يوم الأحد المقبل سيكون يوم دراسيا عاديا يتخلله إجراء تدريب لطلبة الصف الأول الثانوي بعد استلامهم التابلت، موضحا أن أداء الطالب للاختبار يمنحه فرصة حقيقية للتدريب على مثل هذه الأسئلة باستخدام التابلت.
وأوضح أن الهدف هو تدريب الطلاب وقياس أداء المنظومة والمكونات الخاصة بالشبكات وأجهزة التابلت؛ حيث سيتم رصد كافة الأمور بعناية شديدة وبدقة عالية للعمل على حلها وتداركها في الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن هذا الاختبار ليس به نجاح ورسوب أما امتحانات نهاية الترم الثاني ستمنح فرصتين في كل مادة ويجب على الطالب أن يحقق 50% أو أكثر للتقدم إلى الصف الثاني الثانوي.
وأوضح أن مشرف أو إخصائي التكنولوجيا سيمنح الطلاب بالمدرسة كود مختلف مكون من 9 أرقام، يستخدمه الطالب في الدخول على الشبكة من أي مكان وسيتم حساب وقت الامتحان المحدد بداية من إدخال الكود الخاص بالطالب على جهاز التابلت.
وأكد شوقي، أننا اتفقنا مع الشركة المصرية للاتصالات، المسئولة عن توزيع الشريحة الخاصة بالتابلت، بالتواجد غدا الجمعة في المدارس لاستكمال عملية توزيع الشرائح على الطلبة، مطالبا أولياء أمور الطلاب المستهدفين بالذهاب لتسلم شرائح البيانات الخاصة بأجهزة أبنائهم، ولفت إلى أن هذه الشريحة هي وسيلة إضافية لتشغيل الإنترنت سواء في المدرسة أو المنزل.
وحول عملية تصحيح الامتحان، أكد وزير التربية والتعليم، إننا سوف نرى جميعا نظام التصحيح الإلكتروني الرائع المعمول به في أرقى المدارس والجامعات حول العالم، حيث سيتم استخدام الحاسب الآلي في 27 مركزا بالمحافظات لتصحيح الأسئلة متعددة الاختيارات، فضلا عن وجود مصححين من المعلمين المدربين لتصحيح الأسئلة المفتوحة أو المقالية.
وقال شوقي، إنه بعد نهاية تجربة شهر مارس سيتم تدريب الطلاب والمعلمين على الامتحان والمناهج بشكل مستمر خاصة على طريقة الأسئلة الجديدة، تمهيدا لامتحانات نهاية العام، مشيرا إلى أن الهدف من التدريب هو إزالة رهبة الامتحانات المتعارف عليها عند الطلبة وأولياء الأمور.

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إن الامتحانات التدريبية للصف الأول الثانوي، التي تجرى في 24 مارس الجاري، ستكون متاحة أمام أبنائنا الطلاب لمدة 12 ساعة بداية من الساعة 9 صباحا حتى الساعة 9 مساء في اليوم الواحد لكل مادة، على أن تحسب مدة الامتحان بداية من فتحه على التابلت، بعد إدخاله الكود الخاص به والذي سيستلمه من مشرف أو إخصائي التكنولوجيا بالمدرسة.
وأضاف شوقي، أن يوم الأحد المقبل سيكون يوم دراسيا عاديا يتخلله إجراء تدريب لطلبة الصف الأول الثانوي بعد استلامهم التابلت، موضحا أن أداء الطالب للاختبار يمنحه فرصة حقيقية للتدريب على مثل هذه الأسئلة باستخدام التابلت.
وأوضح أن الهدف هو تدريب الطلاب وقياس أداء المنظومة والمكونات الخاصة بالشبكات وأجهزة التابلت؛ حيث سيتم رصد كافة الأمور بعناية شديدة وبدقة عالية للعمل على حلها وتداركها في الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن هذا الاختبار ليس به نجاح ورسوب أما امتحانات نهاية الترم الثاني ستمنح فرصتين في كل مادة ويجب على الطالب أن يحقق 50% أو أكثر للتقدم إلى الصف الثاني الثانوي.
وأوضح أن مشرف أو إخصائي التكنولوجيا سيمنح الطلاب بالمدرسة كود مختلف مكون من 9 أرقام، يستخدمه الطالب في الدخول على الشبكة من أي مكان وسيتم حساب وقت الامتحان المحدد بداية من إدخال الكود الخاص بالطالب على جهاز التابلت.
وأكد شوقي، أننا اتفقنا مع الشركة المصرية للاتصالات، المسئولة عن توزيع الشريحة الخاصة بالتابلت، بالتواجد غدا الجمعة في المدارس لاستكمال عملية توزيع الشرائح على الطلبة، مطالبا أولياء أمور الطلاب المستهدفين بالذهاب لتسلم شرائح البيانات الخاصة بأجهزة أبنائهم، ولفت إلى أن هذه الشريحة هي وسيلة إضافية لتشغيل الإنترنت سواء في المدرسة أو المنزل.
وحول عملية تصحيح الامتحان، أكد وزير التربية والتعليم، إننا سوف نرى جميعا نظام التصحيح الإلكتروني الرائع المعمول به في أرقى المدارس والجامعات حول العالم، حيث سيتم استخدام الحاسب الآلي في 27 مركزا بالمحافظات لتصحيح الأسئلة متعددة الاختيارات، فضلا عن وجود مصححين من المعلمين المدربين لتصحيح الأسئلة المفتوحة أو المقالية.
وقال شوقي، إنه بعد نهاية تجربة شهر مارس سيتم تدريب الطلاب والمعلمين على الامتحان والمناهج بشكل مستمر خاصة على طريقة الأسئلة الجديدة، تمهيدا لامتحانات نهاية العام، مشيرا إلى أن الهدف من التدريب هو إزالة رهبة الامتحانات المتعارف عليها عند الطلبة وأولياء الأمور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock