اخبارتعليمخبرعاجل

من مساوئ عمليات التصحيح .

من مساوئ عمليات التصحيح .
—————————–
كتب / عماد دهيس 
للاسف تشوب عمليات التصحيح فى لجان تصحيح الشهادات العامة عدد من السلبيات تؤدي لتزايد الاخطاء منها :-
1- كل مصحح يصحح يوميا عدد من 500 الى 600 سؤال ( من 10 الى 12 مظروف اى من 500 الى 600 ورقة اجابة) مما يؤدي للارهاق وظهور الاخطاء في التصحيح .
2-حيث نجد ان المراجع الفني هو نفسه المراجع العددي لنفس المجموعة ( الترابيزة) الذي يقوم بتجميع درجات الورقة الامتحانية لاجابة الطالب مما يعرضه للاخطاء الفنية والعددية فى التجميع . لان المفروض ان يكون هناك مراجعان منفصلان احدهما مراجع فني والاخر مراجع عددي حتى يؤدي كلا منهما عمله عل اكمل وجه .
3- مقار لجان عمليات التصحيح غير مناسبة لأنها عبارة عن فصول دراسية يتم استخدامها مؤقتا كلجان للتصحيح وتعاني نقصا في مرواح التهوية وكولديرات الماء الساقع .
4- العائد المادي ضعيف غير مجزي ومن ثم نجد كثير من المعلمين يعتذرون عن عمليات التصحيح وينصرفوا عنه .
وما سبق يشكل ضغطا شديدا على المصححين والمراجعين . وهذا يفسر كثرة عدد تظلمات الشهادات العامة ؟؟؟!!!
نتمنى تلاشئ تلك السلبيات و توفير الراحة للمعلمين فى لجان التصحيح حتى يستطيعوا ان يؤدوا اعمالهم على اكمل وجه .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock