أخبار عالميةاخباراخبار عالمية

مشروع قانون جديد فى ألمانيا

مشروع قانون جديد فى ألمانيا
كتب / محمود جوده ..
أكدت الحكومة الألمانية أن الائتلاف الحاكم، “الاتحاد المسيحي الديمقراطي وحليفه البافاري الاتحاد الاجتماعي المسيحي والحزب الاشتراكي الديموقراطي”، يدرس سحب الجنسية ممن يحملون جنسيتين وينضمون في المستقبل إلى تنظيم إرهابي في الخارج، على غرار تنظيم داعش الإرهابي.
“ومن المقرر إدخال تعديل قانوني يسمح بخسارة الألمان الذين يحملون أكثر من جنسية ويقاتلون في تنظيم إرهابي، لجنسيتهم الألمانية”، حسبما أكدت المتحدثة باسم الداخلية الألمانية إليونور بترمان.
وعلى ألمانيا، كما دول أوروبا، إيجاد حلّ لإعادة مواطنيها الذين انضموا إلى تنظيم داعش في سوريا والعراق.
التعديل المقترح، يوسع نطاق سحب الجنسية إلى من ينضمون إلى مجموعات مسلحة غير تابعة لدول، حيث يسمح القانون الألماني حالياً بإسقاط الجنسية الألمانية عن الذين يملكون جنسيتين وينضمون إلى مجموعات مسلحة تابعة لدول “بدون موافقة ألمانيا”.
وأكد زايبرت أن الهدف من هذا القانون ليس تقديم مزدوجي الجنسية على أنهم “مواطنون درجة ثانية”، بل معاقبة من يذنبون في المستقبل “بالمشاركة الواضحة في عمليات قتالية إلى جانب مجموعات مسلحة إرهابية في الخارج”.
وذهب أكثر من 1050 شخصا يحمل نصفهم الجنسية الألمانية، من ألمانيا إلى المناطق التي سيطر عليها تنظيم داعش في سوريا والعراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock