اخبارثقافةشعر شعبىفنون

من قال إن الصوم جعل القصيدةَ تصومُ عنكَ

من قال إن الصوم جعل القصيدةَ تصومُ عنكَ ؟؟!

أتبعثرُ في جنبات الكون ..
في مدن تكتسي ربيعاً خرافي القسمات لكني أجدك جانبي أينما سرت في شوارع المدن الأنيقة فتغمرك القصيدة شوقاً كل حين
أنسى ربيع المدن الخرافي وضجتها وتراني أنفرد بالإستماع إليك سعيدة !!

هل فكرت يوماً كيف لأمرأة يُصيرُها الحبُ عنقاء تحلق في الكون أنى تشاء بقلب طفلة من فرح ؟!
في غيابك تصير العنقاء حمامة شًاميةً لا تعرف غير الهديل ومواويلاً معبوقة بعزف حنون لناي قديم
قلب الشاعرة داخلي من يكتب أما أنا فأقرأ بشرود غريب !
آه ..!!
لو كنت أتقن فن الرسم بالعطر لتضوعت لوحة بحجم الكون أرسم فيها ملامح الشغب في عيون قلبك وأنت تعابثني بقصائدكَ الحمراء والبيضاء ومجازات الأولين
لو كنت أتقن صنع شواطئ الفرح لأبتكرت شاطىءً يموج على نيران قلبي المتوقدة لغيابكَ ..
ها أنا أكتب بفوضوية القصيدة الأولى
التي ولدت على الأرض فالشعر الأنيق جداً والعميق جداً
يُذكي في قلبي النيران أكثر لأنه يشبه أشعاركَ المتوقدة حينما تنثرها على وجه السَحر ..
على شواطىء نفسي كحبيبات ماسية تغني بضوع رهيف تشاغب أوتار قلبي بفرادة بديعة
أكرهني لكثرة ما ذبت في أعماقكَ
أكرهني لأني توحدت فيك وغبتَ عني
لكني لا أستطيع أن أكرهك رغم أنكَ سرقتني فأنا أحفظ قلبكَ فقد أغلق أبوابه عليَ وذهب في رحلة تأمل العارفينٍ .. بينما ما زالت عيناي ترقب الطريق بشوق قديم حديث .
سيدة المعبد
أ.سهيرعيسى:قصيدة رائعة بمكنوناتها ماذا تحب الشاعرة رشا ان تحكي عنها؟ وما هي خصائصها واهم مميزاتها؟ وماذا اضافت لك ذا قلبي؟

د.رشا:قصيدة ذا قلبي
من القصائد التي احبها جدا لصوفيتها
وهي من آخر ما كتبت كتبتها في شهر رمضان الكريم بسردية تعبيرية صوفية بحتة
وقد تم أختيارها ضمن المختارات العالمية ونشرت في مجلة آركس مترجة للإنكليزية
ج
سهير عيسى:تلقبين بسيدة القصيدة الصوفية في الشعر العربي الحديث ما هو مرد هذا اللقب بقصائدك ؟؟

د.رشا:
أ . سهير
لأني صوفية عرفاتية ولأني أكثر من كتب شعرا صوفيا وبشكل رفيع المستوى بشهادة النقاد والشعراء بكل تواضع
فقد تأثرت بشعرية ابن الفارض و جلال الدين الرومي وابن عربي وغيرهم وإضافة لما عندي من رصيد ثقافي حديث وإلهام حاضر كان الحرف لون صوفي مغاير
وأكتب القصيدة الصوفية بشكل نثري وسردي تعبيري وبمختلف أشكال الشعر وقد أطلق اللقب علي بعض النقاد والشعراء واولهم د . أنور غني الموسوي …أحد قصائدي العشقية الصوفية أيها الساكن بكلي

د.رشا:سؤال جميل غاليتي سهير

د.عقيل:مساؤك تراتيل الإبداع شاعرتنا الراقية النبيلة د.رشا

د. رشا:رئيس إتحاد المثقفين د . عقيل
مساؤك عامر بالإبداع والعطاء الدائم وألف أهلا بك

د.عقيل:فحقيقة الشعر الصوفي ملك القلوب فكيف إذا أطلق في سماء النثر وافاقه
هديتي الى السيدة الوقورة رشا السيد وإلى كل الفضليات

شعر / يوسف الدلفي ( أبو حوراء)

كرائمُ النساء

جيوشُ الرجالِ الأقوياءِ نساءُ
مَشُورَتُهُنَّ الصولجان دَهاءُ

فَهُنَّ الطيورُ العالياتُ لِمُحْصِنٍ
وَهُنَّ الخوافي لِلقوادمِ وِقاءُ

فإنْ تَطلُبَ الفخرَ المتينَ تَعالياً
إليهِنَّ أَقْـبِـلْ فَالعفافُ سناءُ

حرائرُ مِنْ نَسْلِ الكرامِ تَفرَّعَتْ
وأرحامُهُنَّ الطُّهْرُ والشّرفاءُ

فيا رُبَّـمـا أنثىٰ بِألفِ فحولةٍ
تُناديهُمُ حينَ الفرارِ ( رِعاءُ)

فيا أيها الساعي لِـعَـدِّ فضيلةٍ
إليكَ نعوتُ الطاهراتِ بهاءُ

فَخُذْ زينباً مِنْ فاطمٍ و خديجةٍ
جلابيبُ طُهْرٍ عندهنَّ سماءُ

و مريمَ في كهفِ العفافِ تَبَتُلاً
وفي مهدِها نادىٰ المسيحَ ضياءُ

فَلِمْ وَيْكَ لا ترضىٰ لَهُنَّ كرامةً
و هُنَّ لِكلِّ المجدِ قَطُّ لِـوَاءُ

جاسم الطائي:حدثت فيك جوانحي وخيالي
والياسمينَ وصحبةَ الترحالِ
هبت نسائم من دمشقَ عبيرُها
سلب الفؤاد وما أجاب سؤالي
أين اللقاءُ متى وكيف ستنتهي
جفواتنا والوصلُ في إهمالِ
قل للعنادلٍ أن تبوح بشدوها
فأنا المحبُّ وشدوها قتّالي

أسهير عيسى:نلاحظ بكتاباتك اسلوب جديد ومتميز هل لشاعرتنا ان تحدد هذا النوع من الاسلوب الكتابي؟ ماذا نسميه ؟وما اضفى على اللغة العربية من حداثة ادبية ؟؟؟

د.رشا:إنها المدرسة السردية التعبيرية ..
تلك المدرسة لما بعد حداثة الشعر ..
هي مدرسة وضعتها أنا و د . أنور غني الموسوي
وهي مدرسة أنتقلت من الفن التشكيلي إلى الأدب الألماني بعد الحرب العالمية
عاكسة الواقع المزري للحرب ..
بصورة معبرة وقبيحة تعكس قباحة الحرب وأطماع الرأس مالية
وكوني فنانة تشكيلية نقلتها مع د . أنور للشعر وجعلناها رهفة جميلة وعذبة
وكنت أول من كتب فيها بحث أكاديمي نقدي وكتب فيها أيضا د . أنور الكثير الكثير من النقد حول السردية التعبيرية
وبجهوده أوصلها للعالمية في أمريكاوبقية أطراف العالم…

سهير عيسى:هل من الممكن ان تحددي اوجه الاختلاف بين النثر الشعري والسردية التعبيرية؟

د.رشا:القصيدة النثرية .. هي القصيدة التي تكتب نثريا بصور ومجازات شعرية مشطورة
بمقاطع أو جزء متكامل لها موسيقا داخلية حرة تتناسق مع الموسيقا الخارجية
خارج بحور الشعر العربي العمودي
بينما السردية أفقية أشبه بمعرض صغير يروي قصة مظغوطة بلوحات تشكيلية شعرية
كمعزوفة عميقة تأتي من لوحات الفجر الأولى كقصة أفقيةالنثر الشعري والسردية الشعرية
كليهما شعر نثري .. لكن قصيدة السردية التعبيرية قفزت فوق الحداثة أنها تخوض في العمق شعريا وتشكيلا دعونا نعرف الفن التعبيري بشكل مبسط
الفن التعبيري هو إنعكاس الواقع الخارجي والرؤيوي في أعماق الفنان يعكسه بعد ذلك لوحات غاضبة تنتقد بشاعة الواقع وتحتج عليه ولا تعنى كثيرا بجمالية الألوان والأشكال
والتي نشأت عام 1945م منتقدة الرأسمالية في ألمانيا وبشاعة الحروب وما أوصلت إليه المجتمع الغربي في ذلك الوقت
القصيدة التعبيرية هي الفن التعبيري التشكيلي الذي انتقل من الفن التشكيلي للقصة والرواية في ألمانيا ومنه لباقي الدول الأوربية والأمريكية وبعد ذلك أنتقل حديثا للشعر العربي راسما الحالة الخارجية المعكوسة داخل الشاعر ليعكسها بعد ذلك لوحات شعرية صورية جميلة بعيدة عن بشاعة التعبيرية القديمة
حيث تُسرد كما القصة أفقياً أو الرواية لها بداية ونهاية أشبه بتجول بمعرض للفن التعبيري إنها الإنفعالية الشعرية الصورية والرؤيوية والسينمائية والبانورامية العميقة جميعها تتحد في نفس الشاعر لتشكل لوحات كتابية مجازية رشيقة اللسان ورشيقة الصورة وبمرزات وإيحاءت عميقة تصل لنفس المتلقي .

د.بسام سويدان :أهلاً وسهلاً بجميع الحضور
أتيناكم لنهديكم أزاهيرا وريحانا بألحاننا نصوغ لكم فنون الشعر ألوانا أريج فاح من عبق يزيد القلب سلوانا يهزّ الوجد من طرب ويهدي النّفس إيمانا أتيناكم لنهديكم أزاهيرا وريحانا بألحان نصوغ لكم فنون الشّعر ألوانا أتيناكم لنهديكم عبير نسمة الكادي نصوغ اللحن هذبا مشاعرنا بإنشادي أتيناكم لنهديكم أزاهيرا وريحانا بألحان نصوغ لكم فنون الشّعر ألوانا أنين في القلوب سرى يخالط نغمة الحادي أغاريد نردّدها كصوت بلبل الصّادي

أ.جاسم الطائي:قل للعنادلٍ أن تبوح بشدوها
فأنا المحبُّ وشدوها قتّالي
وعلى الغصون يفوح عطر زهورها
وترى المروج على المدى بجمالِ
بردى أتيتك راغباً متزهدا
وتركت خلفي دوحة ودوالي
فأسقِ المتيم بالشآم وأهلِها
كأس الوصالِ ويا عظيمَ منالِ

سهير عيسى:متى تكتب رشا السيد احمد المفتي القصيدة ،ومتى تكتب النص الأدبي؟

د.رشا:تكتب رشا
حسب الحالة الشعورية العميقة والإنفعالية وعمقها ومداها
تعتلج الدواخل فتكتب القصيدة صور شعرية أو نص شعري مفتوح على بقية الأجناس الأدبية , وأحب الأوقات إلي السحر ولكني قد أكتب القصيدة في أي جو كان حينما تحضر ويكون الإنفعال الشعري بأقصى حالاته فما هي إلا دقائق كتابتها حينما تحضر
إنما النص الأدبي من قصة ومقالة وغيره ونص فإنه إعتلاج الداخل وتأثره بالخارج وقد أكتبه في أي وقت لكن يأخذ وقت مطول لأنه ليس هذيان شعري
أو وميض شعري مفاجىء
فحينما يكون الفكر يريد أن يعبر بشكل قصصي وسرد للأحداث وإيقاعها في النفس أكتب أن اقتضى الرؤية قصة
اما الرواية فهي منحى آخر حالة شعورية تريد وصف قصص متشعبه وشخوص وأحداث مطولة ووصف للحالة الداخلية والخارجية للشخوص والأماكن

أ.جاسم الطائي: كيف يمكن للأجناس الادبية المختلفة أن تتهادن في قلم واحد ؟

د.رشا:تتهادن الأجناس الأدبية في قلم واحد حين تكون الثقافة شاسعة جدا
والإلهام حي
فقد شغفني حب الإطلاع على كافة الأجناس الأدبية في مختلف بقاع العالم
فتشكلت لدي ثقافة تشكيلية شعرية أدبية غربية عربية شرقية تخلق نص جديد تماما غير ما هو معروف على الساحة الأدبية
أ .جاسم:هبت نسائم من دمشقَ عبيرُها
سلب الفؤاد وما أجاب سؤالي
أين اللقاءُ متى وكيف ستنتهي
جفواتنا والوصلُ في إهمالِ

أ ناديا:منذ متى بدأت تكتشفين ميولك في سرد القصيده ومتى إيقنتي لملكة الكتابة التي حباك بها المولى سبحانه وتعالى رشا السيد احمد

د.رشا:أ ناديا أسعد الله مساؤك
بدأت أكتب القصيدة السردية وعمري ستة عشر عاما ونلت جائزة كأصغر شاعرة بين المخضرمين على قصيدة سردية

أ.سهير:ما هو الشعر ؟!!بماذا نعرف الشعر ؟

د.رشا:الشعر هو وصل الحالة الشعورية الشعرية في أقصى حالاتها الإنفعالية المنعكسة من الخارج لداخل الشاعر ومن ثم عكسها من أعماق الشاعر تحت مع معامله الإنفعالية للخارج
هو وصل الداخل بالخارج شعرياوما لا يحرك إحساسنا ليس شعرا مهما كانت مدرسته المكتوبة ولكم في الفية الشافعي خير مثال

نهى الخطيب:يصعب تعريفه بطريقة تشمل كل انواعه لكنه شكل من اشكال التعبير …
وهو حسب إبن خلدون الكلام البليغ المبني على الإستعارة وجمالية الاوصاف …

محمد فراشن :الشعر موهبة قبل ان نضعه في اطار محدد..الشعر رسم بليغ بالكلمات..وتصوير دقيق يصل الى القلب والعقل بسرعة الضوء..والشاعر ردار يستشعر الاشياء المعقدة ويبسطها بلمسة ابداعية سهلة للفهم..

أ.جاسم الطائي: في أي الاجناس الادبية تجدون نفسكم هائمة حالمة تشعر بالسكينة؟

د.رشاالشاعر القدير أ . جاسم
أجدها في القصيدة السردية التعبيرية الصوفية وأحيانا الفلسفية
رغم أني بدأت الكتابة بالموزون وما زلت أحبه جدا

أ.سهير:تميزت وابدعت بدوانك الجديد راهب القلعة وكان هناك لعبير عائلتك الفواحة بالفنون الشعرية الشاعر الشريف اسامة المفتي ونعلم انه وجه وطني معروف ..ماذا كان تأثيره على الشاعرة رشا ؟؟

هِمَمٌ
أممُ لهُم هُزَمتْ فما نُصُروا ………… هِمَمُ لَهُم حُطّت فما غَنِمُوا
حِمَمُ لهُمْ صَدَّتْ فما صَبَرَوا ……… وهِمُوا فَما نُلْنَا الذي حَلِموا
صَنَمُ بِهِم صَرَّت فَمَا صَلّوْا ……….. سُبُلٌ بَهَمْ ضَلّتْ فَمَا عَلِمُوْا
عَزْمُ لَهُمْ لَانَتْ فَمَا وَثَبُوْا …….. يَئِسُوا فَمَا خُضنَا الّذِيْ حَسَمُوْا
حَطَم بِهِمْ أرْدَى فَمَا صَمَدوْا ……… نَصْرُ لَهُمْ حَانَتْ فما هَجَمُوْا
ذِمَمُ لَهُمْ ضَاعًتْ فَمَا دَانُوا ………. قُدْسٌ لَهُمْ غُصِبَتْ فَمَا نَقِمُوا
شِيَمُ لَهُمْ نَقَصَتْ فما حَفِظُوا …نُقِضَتْ بِهَا عَهْدِيْ الّذِيْ قَسَمُوا
قَدَمُ لَهُمْ عَرَجَتْ فَمَا قَصَدُوا ………….. نَوْمُ بِهِمْ غَطّتْ فَمَا قَامُوْا
هِمَمٌ لَهُمْ خَارَتْ فَمَا ظَفِروُا …………. نُوَبٌ بِهِمْ حَلّتْ فَمَا عَزَمُوْا
نِقَمُ بِهُمْ حَلَت فَمَا ذكروا ……….. رامُ لَهُم خَابَتْ فما عَشِمُوا
قَمَمٌ لهُمْ مَنَعَتْ فَمَا عَبَروا ………… تَاهُوا فَما رُمْنَا الذّيْ رَسَمُوا
حَرَمُ لَهُم ْضَاعَتْ فَمَا حَرِصُوا …….. أَقصَى لَهُمْ سُلِبَتْ فَمَا لَزِمُوْا
سَقَمٌ بِهِمْ صَابَتْ فَمَا جَهِدُوْا …… عَيْنٌ لَهُمْ غَمَضَتْ فَمَا عَلِمُوْا

د.رشا:غاليتي سهير
إن الضابط المجاهد الشريف أسامة المفتي من الشعراء اللذين تحبينهم حتى وأن لم يكن عمك
لسيرته الطيبة وشعريته الفذة فقد كان له تأثير ليس كقريب شاعر علي فقط بل على كل من عاصره وما زالت أشعاره الوطنية تلهب الحماس في الساحات حتى الآن فهو شاعر عمودي فذ
راهب القلعة هو الاسم المعروف به الشريف اسامة
وكان ديوان راهب القلعة بخصوصيته كونه يضم اسم عمي بتاريخه الجهادي المشرف وهو الشاعر العمودي
واسمي واسماء لامعة من مختلف المدارس الفنية للشعر في الوطن العربي

أ.جاسم الطائي:كيف انتم والنقد الادبي ؟ وهل لكم فيه على مستوى الاحتراف الابداعي ؟

د.رشا:أ . القدير جاسم
كانت قاعدتي منذ البدء
لتكون شاعرا جيدا عليك أن تدرس النقد وتتشبعه لكافة مدارس الشعر والقص والرواية
فدرسته ورحت أكتب نقد أكاديمي بشكل مفصل وهذا يأخذ وقت جيد من الشاعر وبنفس الوقت يسهل للكثير من الشعراء المبتدئين شرح أسرار الشعر

د.عقيل:شاعرتنا الآلق
توفيق الصايغ و انسي الحاج و الماغوط خرجوا بما يسمى القصيدة النثرية وضعوا لها ضوابط
حديثنا عن الضوابط التي أنشئتم بها مدرستكم.. خطوة جريئة و انا معه

د.رشا:د . عقيل درويش سؤال جيد منك
إن الضوابط التي وضعت للقصيدة النثرية هي نفسها لكنها طورت وصارت المجازات عبارة عن لوحات شعرية صغيرة عميقة شديدة الوصف عذبة الصورية تصطف لتخلق جسد القصيدة بعتبة عذبة وقفلة داهشة أفقية التكوين

د.عقيل:مبدعتنا النبيلة أتمنى لو نلقي بعض الضوء على هذا الأمر هنا ليعلمه المتابعين
فأنا أكدت اني مع هذا الامر……
فأنا اقول ان الشعر الحر خلط الموازين
الغالبية تحسبه نثر
والنثر انتشاره الكبير و كل من هب ودب بات يكتب ويقول انه نثر
فأنا مع أن نجعل ضوابط لكل أبواب النثر

أ.جاسم الطائي:بانت ركابٌ على مرأى فما صمدا
وضاعَ عقلُ محبٍّ في الهوى وَجِدا
قد كان أخلصَ من يهوى اذا وصلت
وإن جَفَت غادرَ الأحلامَ والرغدا
ذي دارُ خلٍّ اذا لاحَت خواطرُها
يزينها البوح في الأزهارِ متّقِدا
أنعم بها بلداً طاب المقام به
على الزمان وما أبقى وما نشدا

د.عقيل:الله الله الله
الصمت في حرم الجمال

أ.جاسم الطائي:وما زالت سماء الاتحاد تتألق بالنجوم السواطع

منال سعيد:جميل هذا الحوار الجرئ .. هذا هو واقع الشعر كما أوضحته ..لكن اﻹبداع الحقيقى بأى شكل من اﻷشكال هو الذى يفرض نفسه ..
تحياتي لجمااال قولك واجاباتك الرااائعة

د.رشا:غاليتي منال ..
إن الأصالة ستبقى لأن لها عشاقها أقصد الشعر العمودي
وأما الشعر الحديث فله أنصاره وبشدة أيضا فهو حرية طيران الشاعر دون قيد أو شرط بأسلوب ندي غضي طري إيمائي أو مرموز ولغة طازجة
لا نستطيع أن نقول أن اللغة لا تتطور وأن الأدب لا يتطور
وكنا نلبس العباءة وما زلنا نلبسها ونلبس أيضا حداثة الموضة

د.رشا:د . عقيل درويش شاعرنا القدير
إن النثر هو جميع فنون الأدب المنطوقة والمكتوبة باستثناء العمودي
ولكن حينما أقول قصيدة نثرية يعني أنني أكتب شعر بعيد عن الموازين المتوازنة ضمن بحور الشعر
إنما شعر له أنغامه المتكاملة وصفاته الجميلة وقد كتب عنه الفراهيدي فهو ألاحين لا تنتهي
وليس العيب في النثر إنما فيمن يجهل إن النثر هو أقدم أنواع الشعر وما زال مستمرا للآن

أ.جاسم: التصوير والرسم فن ليس بعيدا عن الشعر فكيف أفدتم منه في مسيرتكم الشعرية ؟

د.رشا:الفن هو رسم الكون وتشكيله بالألون والخطوط كما نريد.. أما الشعر فهو الرسم بالمجازات والرؤى المكتوبة والمشافهة
فماذا لو مزجنا لغة التشكيل مع لغة الشعر سيكون المزيج رائعا
أصلا أنا أرسم بالكلمات الشعر
هذا ما صنعه الفن بي كشاعرة

أ.سهير عيسى:القيت لك شاعرتنا المتألقة قصائد في مهرجان برلين وفي مهرجان دريسون والقصيدة بعنوان *عيون برلين *
ماذا أضافت لك هذه القصيدة بمسيرتك الشعرية وهل نستطع القول أن الشاعرة رشا قد استطاعت ان ترتقي بالسردية التعبيرية الى العالمية؟؟؟

د.رشا:من القصائد السردية التي احبها عيون برلين وقد ألقيتها في أحد مهرجانات برلين
.
*عيون برلين*

( قصيدة تعبيرية )
في عيون برلين
كان الوقت يغزل ساعات رحيق
وشاعرة سورية ترسم ألوان الشمس طرقات
واللغة قلائد لأماسي الفيروز
آه قاسيون
زحمة الأخبار الداكنة الحزن ربطتت قلبي بعيونك الشاهقة أكثر
وذاك البرليني يبحث في عيني عن أسماء الأوطان
لا ياعزيزي لست أمريكية
ولست فرنسية لا تتكهن أكثر
أنا شاعرة شرقية
يفوح من قلبها ياسمين دمشق وقصص مثملة
بالنرجس وبأسماء الله
في عينيها حقول زيتون من المدائن السبعة
ووطن ملتهب تزينه القلائد الحمر الموجعة
لا تبحث أكثر
فما زالت الأشجار تقف على أبواب الله تنتظر صحائفه
لا تبحث أكثر بعيون الطفلة الشقراء
عيون فراشة فيها فضاءات واسعة الندى وقصص ألف ليلة وشتات
تنير قمر العشاق كل مساء
لا شيء سوى شوكولا قصص مغايرة و ملح أثمل شط العرب
ولوحة أشجاها الحنين
لا تبحث أكثر …. ففي عينيها سهل من السنابل الخضر طرقات عتيقة مسورة بالنارنج وبنفسج الصالحية وياسمين المزة
شرفات يرقص فيها الريحان والحبق تطرب لرامبو إذا غنى
ومذكرات محارب تقطر قرمزية بإبتسامة عريضة
لا تبحث أكثر ما هي إلا بجعة تطير حرة خفيفة من أسمال الوقت
لا تملك من الكون شيء سوى رائحة وطن تتناوب عليه ريح صفراء
وعيون الشِّعرِ أن عطشت
و طائر حر هو للروح حياة
وحتما سينتصر وطني بشرفائه على كل الأعداء
سينتصر وطني على كل الأعداء .

سيدة المعبد

أ.سهير عيسى: هل نستطع القول ان السردية التعبيرية قد وصلت من خلالك للعالمية؟؟؟

د.رشا: نعم لقد عملت جاهدة ونجحت بجعل قصائدي تنطلق نحو العالميةهذه القصيدة من ضمنهم بعنوان :*خلف الأزهار البرية أبواب من نور*

*خلف الأزهار البرية أبواب النور*

ذات مساء سأترك النجم يغني ويغني حد البكاء .. حنينا لذكريات أنسته ملامح القلب كيف تتغير , حينما ترقص أزهار الوادي البرية البيضاء الابتسامة حين تنزف الرحيق من قلبها الذهبي .. وتهتز أجراسها طربا لقصائد وادي الزعتر. فالدمع إنسانيتنا العميقة .. انفلاتة النور فينا وأقرأ حكايات قلبه الوسيمة الترحال وألمس فيه قلب الشاعر .. كي أرى حلاج الرؤى البعيدة في السموات الخضراء الفاتحة علني استنبط حكايات النور كيف تهمس قوس القزح حين تتجلى ابتسامة الله علني أرى كيف ينسق الكون حكايات الأزل في القلوب .. في الجهة الآخرى لا تسأل عن جرح المدينة القديمة دمشق .. كيف غربلها الإعصار .. كم نحتاج من عصور ملائكية لتضحك أزهار البرتقال ورياحين الشرفات العتيقة كي تضحك النجوم المتدحرجة على صدر قاسيون . فوجه القمر هناك المؤاخي لأعناق المآذن بأضويتها الخضراء .. ما زال يفرد أجنحته أغنية لموال النسر الحزين الذي لا يعرف الخوف . حين يقف على حافة الهاوية ويغني أغنيته ” الليلكية ” . ويصلي للنور الذي يفتح له كتابه ويرى الأيدي الصغيرة التي تلوح للشهيد .. ويرى الطوفان كيف يرتب ذاته للصعود .
دريسدن . المانيا
12 . 6 . 2019
سيدة المعبدخلف الأزهار البرية أبواب النور

ذات مساء سأترك النجم يغني ويغني حد البكاء .. حنينا لذكريات أنسته ملامح القلب كيف تتغير , حينما ترقص أزهار الوادي البرية البيضاء الابتسامة حين تنزف الرحيق من قلبها الذهبي .. وتهتز أجراسها طربا لقصائد وادي الزعتر. فالدمع إنسانيتنا العميقة .. انفلاتة النور فينا وأقرأ حكايات قلبه الوسيمة الترحال وألمس فيه قلب الشاعر .. كي أرى حلاج الرؤى البعيدة في السموات الخضراء الفاتحة علني استنبط حكايات النور كيف تهمس قوس القزح حين تتجلى ابتسامة الله علني أرى كيف ينسق الكون حكايات الأزل في القلوب .. في الجهة الآخرى لا تسأل عن جرح المدينة القديمة دمشق .. كيف غربلها الإعصار .. كم نحتاج من عصور ملائكية لتضحك أزهار البرتقال ورياحين الشرفات العتيقة كي تضحك النجوم المتدحرجة على صدر قاسيون . فوجه القمر هناك المؤاخي لأعناق المآذن بأضويتها الخضراء .. ما زال يفرد أجنحته أغنية لموال النسر الحزين الذي لا يعرف الخوف . حين يقف على حافة الهاوية ويغني أغنيته ” الليلكية ” . ويصلي للنور الذي يفتح له كتابه ويرى الأيدي الصغيرة التي تلوح للشهيد .. ويرى الطوفان كيف يرتب ذاته للصعود .
دريسدن . المانيا
12 . 6 . 2019
سيدة المعبد

أ.سهير:لا يحلو السمر إلا مع الصحبة والاحبة وليلنا أزفَ وسهرتنا طالت وما شعرنا بطولها انقضت كما ينقضي الحلم كأنه ليلة من ألف ليلة وليلة ولا يسعنا إلا ان نشكر ضيفتنا الرائعة على هذه الامسية التي اخذتنا بها الى عوالم الخيال في جواب كل سؤال ٠
لكم القلب وما حمل من مشاعر الود وشذى الورد …
٠نشكرك شاعرتنا المتألقة
نشكر كل من شاركنا بسهرتنا المميزة نشكر رئيس الاتحاد الدكتور عقيل علاء الدين درويش
نشكر الاستاذ جاسم الطائي
نشكر د.بسام واهلا وسهلا بكم بلقاء جديد

د.رشا:ألف الصلاة والسلام على سيد الخلق أجمعين

لقد زهى سماء Frei Perg بألمانيا
بك غاليتي سهير وبكل الشواعر والشعراء وعشاق الأدب ممن كانوا معنا هذه الأمسية
و تشرفت أن أكون معكم لهذه الأمسية الجميلة
شكرا بحجم الأدب
د.رشا:شكري الكبير ل د عقيل درويش راعي هذا الصرح
ل د . بسام سويدان
أ . جاسم الطائي
ولكل كادر العمل
ولكل من كان معنا في هذا المساء

الى اللقاء مع موعد ثقافي جديد ببرنامجنا :حوار الاسبوع الثقافي
ويتوج الحوار بدرع للشاعرة الكبيرة دكتورة رشا السيد احمد
من رئيس الاتحاد الثقافي العربي … الدكتور عقيل علاء الدين….شكرا للجميع

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock