اخبار

حسم المعركة الانتخابية بنقابة التشكيليين

أخبار تحيا مصر//،ابراهيم عطالله

انهت لجنة فرز الاصوات في انتخابات الفنانين التشكيليين حتي الساعات الاولي صباح يوم الجمعة وجاءت النتاىج مبشرة بعهد جديد وبدايات ربما تكون مختلفة يتوقعها السواد الاعظم من التشكيليين ، وذلك بعد الاخفاق المتوقع في الجولة الاولي والتي كانت في النصف الثاني من ديسمبر (نهاية ٢٠١٩ )، وذلك بعد انتظار طال تسع سنوات منذ انتخاب الدكتور حمدي ابو المعاطي نقيبا للتشكيليين في مطلع عام ٢٠١١ ومنذ انتهاء المدة القانونية للنقيب وحتي الان مرت النقابة بعدة اخفاقات وعجز كامل عن تجديد مجلس الادارة او مقعد النقيب، ومرت السنوات التسع للنقابة وكادت ان تحل نتيجة عدم القدرة علي اكتمال العملية الانتخابية نتيجة لعدة اسباب لا مجال للنقاش فيها الان .

ويبدوا من الاقبال غير المتوقع حرص الفنانين علي عدم ضياع النقابة للمرة الاخيرة .وخصوصا بعد قرار مجلس النواب، في جلسته العامة برئاسة الدكتور علي عبدالعال علي تعديل قانون الانتخاب بالنقابة ، وينص مشروع تعديل القانون على “لا يكون انعقاد الجمعية العمومية صحيحًا إلا إذا حضره نصف عدد الأعضاء الذين لهم حق الحضور على الأقل، فإذا لم يتوافر هذا العدد يؤجل الاجتماع لمدة أسبوعين، ويكون الانعقاد صحيحًا إذا حضره ربع عدد الأعضاء على الأقل ، فإذا لم يتوافر هذا العدد يؤجل الاجتماع لمدة ساعتين، ويكون الاجتماع صحيحًا إذا حضره نسبة 10% من عدد الأعضاء الذين لهم حق الحضور”.

والجدير بالذكر ان عدد من لهم حق الحضور يتجاوز خمسة الآف عضو من اجمالي عدد الاعضاءالمقيدين بالنقابة و عددهم ثمانية عشر الف فنان ،وقد تم فصل اعداد كبيرة من الفنانين بحجة عدم دفع الاشتراك السنوي برغم عدم وجود اي نشاط يذكر للنقابة نتيجة الاخفاقات المتكررة للانتخاب.وبالتالي لم يكن هناك مجلس ادارة وهجر معظم اعضاء المجلس للجلسات نتيجة للتعنت والتمسك باراء غير صائبة احيانا واعتراضا علي قرارات ربما خاطئة من وجهة نظرهم احيانا اخري .

ونعود للانتخابات مرة اخري وكان عدد المرشحين لمقعد النقيب ستة فنانين وهم بالترتيب – طه القرني – محمد اسحق – صفيه القباني – عادل عبد الرحمن – عبد الفتاح البدري – سهير عثمان .

وعدد من ترشح لمقاعد المجلس عن شعبة التصوير اربعة اعضاء وشعبة الخزف ستة اعضاء وشعبة الديكور ستة اعضاء وشعبة الجرافيك سبعة اعضاء وشعبة النحت سبعة اعضاء . وذلك لانتخاب نقيب واحد وثلاثة فنانين لكل شعبة . وتم الانتخاب للمجلس الجديد بنجاح وبقي منصب النقيب للاعادة علية بين الفنان طه القرني والفنانة صفية القباني . ونتمني التوفيق للجميع في النهاية الكل كسبان اذا النقابة استمرت بنجاح والكل خسران اذا حدث عكس ذلك .

وهناك ملاحظة لفت نظري اليها احد الاصدقاء وهو اجتياح المرأة لمعظم مقاعد مجلس النقابة والبالغ عددهم خمسة عشر مقعدا كان من نصيب المرأة تسعة مقاعد وبقي ستة مقاعد من نصيب الرجال ..وفي انتظار نتيجة مقعد النقيب في الاعادة بعد اسبوعين من الان … الف مبروك للتشكيليين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock