ثقافة

مواهب الشعراء !

بقلم// منى حمد

برنامج مواهب الشعراء إحدى برامج الأمانه العامه بحزب مصر القومى تقديم منى زكريا حمد آمين عام مساعد ثقافة الجمهوريه بالمحله وتحت إشراف الأمين العام لثقافة الجمهوريه الأستاذ على محمد وكان من دواعي سرورنا أن تكون ضيفة حلقتنا اليوم الروائيه الجميله عبير مدين آمين عام ثقافة حزب مصر القومى بالمنوفية وتم سؤالها عن بعض الاسئله واولهما نبذه مختصره عنها
فأجابت عبير مدين مواليد شبين الكوم محافظة المنوفيه مسؤول التخطيط والموازنة التأمين الصحي بالمنوفية حاصلة على ليسانس آداب لغه عبريه تشغل منصب آمين عام ثقافة حزب مصر القومي بالمنوفية والمستشار الإعلامي لجمعية أعلام الثقافة العربية
زوجه وأم لثلاثة أبناء
وقد اجادت فى رد سؤال عن مواهبها غير كتابة الروايات
حيث قالت إنها تهوى القراءه نظرا لأنها نشأت فى أسره تقدس القراءه وتحب الخياطة والتفصيل وشغل المطبخ وتجيد إبتكار الأشياء من الحاجات القديمه كما تحب تصليح النجاره بنفسها وتحب دندنة الاغانى القديمه كما وصفت كتابتها بأنها ترجمه لاحلامها وخبرتها فى الحياه وقد سألنها عن بعض الكلمات الهامه لديها فى الحياه كالحب والصدق والصداقه والوفاء والخيانة فأجابت برد دبلوماسى عليهم بمنتهى الرووعه كما أجادت فى ردها على عدة اسئله فى رأيها فى أدب الأفلام الحاليه كافلام محمد رمضان واللمبى وما مدى سلبياتها أو ايجابيتها على الفرد والمجتمع وبما تنصح هؤلاء الكتاب ومن أهم الاسئله لها عن دور المرأه فى المجتمع وهل المرأه حصلت على حقها بالكامل أم مازالت تواجه المشاكل
وتمت المداخلات الكثيره التى أثارت جدلا فى الموضوع بالسلب والإيجاب حيث كان رأى أستاذه عبير فى هذا الموضوع قائله قد يظن البعض أن المرأة حصلت على كامل حقوقها لكن نظريا نأتي للواقع العملى الرجل الشرقي مازال عقله يرفض أن تسبقه زوجته فى المنصب الادارى يرفض أن تفوقه زوجته شهره مازال يرى الزوجه هي ست أمينه كما كانت فى بين القصرين رغم أنه يسعد بنجاح ابنته أو أخته أو زميلته أو أو أو مشكلة المرأه تكمن فى تقبل طموح الزوجه وتضع الزوجه بين كوسين وقد ختمنا الحلقه
بسؤال أستاذه عبير هل يوجد سؤال كنتى تحبى اسألهولك أو توقعتى سؤاله منى فأجابت مبتسمه وبروح مرحه إحنا جاوبنا على اسئله سنه قدام وقد ختمنا الحلقه بشكرها فقد كانت حلقه مميزه بجمال حضورها ورضها الصريح وروحها المرحه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock