أخبار عربيةاخباراخبار عربيةتقاريرقضايامقالات

هنا نابل/ الجمهورية التونسية

هنا نابل/ الجمهورية التونسية
الصحافة الإلكترونية و الرقمية بقلم المعز غني
[ عيد ماذا و حب ماذا …يا هذا ؟
حب إيه اللي أنت جاي تقول عليه ؟
عيد ماذا و حب ماذا، حب تحت القصف العشوائي و الممنهج من طرف قوى الاستغراب …!، حب ماذا و عيد ماذا و شعوب العالم تتفرج عن تجويع الشعب الفلسطيني على إمتداد عقود من الزمن…!؟ ، حب ماذا و عيد ماذا على مستوى العلاقات الفردية الخاصة و العامة من عالم بأكمله سقطت فيه كل القيم و الأخلاقيات لتستبدلها بعمل الآلة
و ( العواطف و المشاعر ) تكنولوجيا الإتصال و التواصل الإجتماعي و إس. إم .إس و الفايبر وصولا إلى السكايب و الانستغرام فهذه كلها مشاعر إصطناعية كاذبة و هويات مزيفة وعواطف معلبة باردة كصقيع ليالي الشتاء الطويلة.
حب ماذا و عيد ماذا و الأخلاق تردت و القيم إنهارت في عالم تقوده جشع الرأسمالية الممنهجة مع تحديد الأغراض الشخصية و المصالح العمياء ( رجال الساسة ) و الأطماع و الأحقاد و المصالح السياسية .
في الختام
هل مازال للحب معنى حقيقي و فضلا على أن يكون له عيدا….؟ لا أعتقد و أترك لكم التعليق.
مع خالص حبي و تقديري

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock