اخبارسياسةقضاياقضايامقالاتمقالات

الادارة الجديدة والتحول الرقمى فى شركات قطاع الاعمال العام

الادارة الجديدة والتحول الرقمى فى شركات قطاع الاعمال العام
بقلم
دكتور / ايمن حسن النجار
خبير التمويل ودراسات الجدوى الاقتصادية
حققت شركات قطاع الاعمال العام خسائر متتالية نظرا لتقادم الالات والمعدات وسوء الادارة وتراكم المخزون الناتج عن انخفاض المبيعات وانخفاض جودة المنتجات لهذه الشركات ، ومن هذا المنطلق كان لابد من البحث عن حلول غير تقليدية لحل مشكلة هذه الشركات والتحول من تطبيق نظم الادارة التقليدية الى الادارة الحديثة والقائمة على التكنولوجية الحديثة المتطورة .
وكانت اولى خطوات الاصلاح هو التحول الرقمى وآلية العمل بهذه الشركات ، حيث تعتمد فكرة التحول الرقمى الى رقمنة انظمة العمل والانتاج ، بعيدة كل البعد عن العمل الورقى والدفاتر والسجلات فى جميع مراحل العمل والانتاج .
وفى هذا السياق بدأت الدولة بوضع مجموعة من السياسات والاجراءات لتطبيق هذه المنظومة الجديدة من خلال عقد ورش عمل مع 1200 من قادة ورؤساء الشركات القابضة والتابعة لشركات قطاع الاعمال العام ، لطرح المشكلات والتحديات التى تواجه تطبيق المنظومة الجديدة فى خلال مراحل العمل من الانتاج ، والمبيعات ، والمشتريات ، والمخزون ، والموارد البشرية ، وحددت البرنامج الزمنى لتطبيق هذه المنظومة الجديدة والتى تقدر بعام ونصف بعد ذلك يتم تطبيقها بشكل كامل على هذه الشركات .
وبالفعل قامت وزارة قطاع الاعمال العام بطرح مناقصة بين الشركات المتخصصة فى هذا المجال وتم اسناد تطبيق التكنولوجية لشركتى (ساب ، مايكروسوفت) ، بالاضافة الى توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين وزارة قطاع الاعمال العام وبين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والشركة المصرية للاتصالات لتوصيل كوابل الفايبر وتطوير البنية التحتية بهذه الشركات.
فميكنة نظم العمل والتحول الرقمى بشركات قطاع الاعمال العام تعد من المشروعات الهامة والتى تؤدى فى النهاية الى حدوث طفرة غير مسبوقة بهذه الشركات .

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock