مناسبات

وزير التعليم ومساعد وزير الخارجية الأمريكي يناقشان مجالات التعاون بين الجانب المصري والأمريكي

شمال سيناء-صابرين رمضان فهمي

استقبل الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بديوان عام الوزارة، مارى ريوس مساعد وزير الخارجية الأمريكية للشئون التعليمية والثقافية، والوفد المرافق لمناقشة مجالات التعاون المختلفة بين الجانب المصري والأمريكي.

وخلال اللقاء، ناقش الجانبان مجالات التعاون المتبادل، وخاصة في مجال دعم التبادل بين الطلاب والمعلمين من خلال إرسال بعثات قصيرة للتدريب والتأهيل.

وعرض الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، على الحضور، الخطوات التي تم إنجازها حتى الآن من أجل تطوير التعليم، سواء ببناء النظام الجديد وكذلك تطوير نظام التعليم القائم من خلال نظام الامتحانات الإلكترونية، والتي تساعد على قياس نواتج التعلم.

وبحث الطرفان تطوير التعاون فى مجال المنح الدراسية، والعمل على التوسع فى تدريس اللغة الإنجليزية للطلاب في المدارس.

من جانبها، أكدت “رويس” استعداد الولايات المتحدة الأمريكية لدعم الشراكة مع مصر فى مجالات التعليم، مشيدة بالعلاقات المتميزة بين البلدين فى هذا الإطار.

واتفق الجانبان على إعداد مذكرة تفاهم وتعاون في إطار التعاون المشترك بين الحكومة المصرية والجانب الأمريكي، في مجال التعليم.

حضر الاجتماع، من وزارة التربية والتعليم الدكتور رضا حجازي، نائب الوزير لشئون المعلمين، والدكتور أحمد ضاهر نائب الوزير لتكنولوجيا المعلومات والتعلم الرقمي، ومن الجانب الأمريكى هيلين لافاف مستشار الشئون العامة بالسفارة الأمريكية، ماثيو بارتليت مدير العلاقات الدولية والاتصالات الإستراتيجية، وريتشيل ليسلى مسئول العلاقات الثقافية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock