خواطر

حبيبتى

ابن عطالله

ﺳﺄﻛـﻮﻥ لكيِ يا حبيبتي
عاشقاً … شقياً … عنيداً .. . غيوراً … مجنوناً
سأقترب منكٍي … سأجلس أمامكِ
سأطيل التأمل بملامحكِ عيناكِي … أبتسامتكِ
سأكثر من الدلال … بل سأوقظكِ بمنتصف الليل
و أتحجج بقلقي. لأاستمتع بسماع صوتك
و سأقبلكِ أمام العالم أجمع ..
سأعيش لأسعادكِ .. فأنتي لي وحدي
وأنا لكي وحدك دون
ساائر النسااء لأنك كل النسااء
أحبك بجنون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock