اخبارتعليمجامعات

باطلاق مبادرة حق الكبير علينا

(باطلاق مبادرة حق الكبير علينا)

كتب،ابىاهيم عطالله. .

بأشراف المستشار سالم العقيلي رئيس الحمله الوطنيه لدعم مؤسسات الدوله والتنميه المستدامة والأمين العام الكاتب ابراهيم عطالله يدشنان مبادرة حق الكبير علينا
لحظنا بعد ثورة يناير مفاهيم وسلوكيات اتغيرت عند بعض شبابنا تجد الشاب او الشابه جالس فى اتوبيس او مترو ورجل كبير مش قادر يقف والشاب عامل نفسه بيتكلم فى التليفون او واضع سماعه فى اذنه او عائله مكونه من رجل وزجته وثلاث اطفال لايتعدوا 7 سنوات وجالسين والكبير واقف فى هذه الحاله انا بعاتب على الاب والام مع ان يوجد لهم اماكن لكبار السن ويستعملوها الشباب
وشوارعنا والحمد لله اصبحت واسعه صعب على اى كبير السن التخطى الى الجانب الاخر بطلب من اى شخص قادر ان يساعد هذا الكبير فى التخطى الى الجانب الاخر
نجد احيانا اماكن بها طوابير بنك او سوبر ماركت او دفع تليفونات ونجد كبير السن واقف فى الطبور هو اتعلم على النظام لما كان فى شبابه فحان الوقت ان نساعده وان يتقدم الصفوف يكفينا دعوه منه او منها
هذا على سبيل المثال وهناك اشياء كثيره فى سلوكياتنا
هذا الجانب خاص بالمواطن والانسانية ولكن للدوله دور فى بعض الاشياء على سبيل المثال:-
– لماذا لم يخصص اماكن لتخطى كبار السن وان يتم عمل عواميد اشارات يستعملها كبير السن عندما يتخطى الجانب الاخر وقبل هذه العواميد مطب صناعى حتى يجبر المسرع على الوقوف
– ارصفة الشوارع اصبحت مرتفعه جدا لماذا لايوجد مكان منخفض حتى لايصاب كبير السن وراينا حالات كثيره تطلب المساعده لعدم القدره
– لماذا تم منع التذاكر المخفضة لاصحاب المعاشات فى هيئة النقل العام (اتوبيسات/مترو/قطارات)
– حتى الان لم نجد اتوبسات هيئة نقل عام لذوى الاحتياجات الخاصة
فهذه المبادره لكى تعود الاخلاق والاحترام من جديد وكما تدين تدان اليوم شابا وغدا مثلهم الخير فينا وفى امتى الى يوم الدين

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock