اخبارتعليمقضايامنوعات

غرق أمام أعين تلاميذه.. كابتن أحمد أنقذ 21 شخصًا ثم قتلته السيول

غرق أمام أعين تلاميذه.. كابتن أحمد أنقذ 21 شخصًا ثم قتلته السيول
متابعة رشدى عيد
الكابتن أحمد شعبان مدرب رياضة “تاي تشي” شاب فقد حياته في سبيل إنقاذ أسرته و21 فردا من السيول التى انهالت على منطقة نويبع بالأمس، وذلك خلال قيامه برحلة استشفائية لمدة 4 أيام مع متدربيه.

اتسم الكابتن احمد بحسن أخلاقه وطريقته المهذبة وهو وزوجته، حيث كان يطلب أي شئ من اي شخص بطريقة ذوقية محترمة، وذلك بحسب تعبير أحد جيران أحمد. كان يستغل الكابتن “أحمد” أحد أسطح المنازل بمدينة نصر بالقرب من منزله لتدريب الوافدين إليه على أصول رياضة “تاي تشي” حيث كان يهتم بهذه الرياضة وبتعلمها.

بحسب أحد الأصدقاء المقربين لم يتضح بعد تفاصيل غرق الكابتن أحمد، حيث تختلف رواية من كان معه عن التي تداولها رواد التواصل الاجتماعي في الساعات الاخيرة ، موضحًا انه تعرض للغرق في حادث مؤلم. واوضح الصديق المقرب لـ”أحمد” ، ان تلك المعلومات التي تصل إليه من قبل عدد من الذي كانوا يصاحبوا الكابتن احمد في رحلته لنوبيع.

تلك هي المرة الأخيرة التي سأراكي فيها لذا يجب أن تتعلمي مهارات تاي تشي حتى إذا ذهبت يمكنك ان تكملي الطريق وحدك” تلك كانت الكلمات الاخيرة التي تلقتها “يمنى” أحد تلاميذ الكابتن أحمد منذ قرابة شهرين قبل أن تصدم بخبر وفاته اليوم. مضت “يمنى” عامًًا كاملًا في التدريب مع الكابتن أحمد تعلمت خلالها الكثير منه وابرزها ان التغيير هو سنة الكون ويجب تقبل هذه الفكرة حتى يتمكن الشخص من التعلم والخروج من دائرة الألم التي يسببها الاشخاص للاخرين.

وذلك بحسب حديثها لموقع صدى البلد. تعلمت “يمنى” ايضا خلال تدريبها تحت إشراف الكابتن “احمد” ان الانسان لابد ان يكون مثل المياه تتغير بأستمرار.

كانت تعتبر “يمنى” الكابتن أحمد بمثابة أخ أكبر لها، حيث ترك أثر كبيرا في شخصيتها وغيرها للأحسن. كل ما تعلمه “يمنى” عن الحادث، بحسب ما نشر وتردد عنه، أنه وقت قيام العاصفة بالأمس أنقذ المجموعة الخاصة به وأنقذ زوجته من ثم انزلقت قدمه واصطدم بصخرة ليغرق بعدها في مياه السيول.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock