اخبار

الإتحاد الدولى لرجال الأعمال والمستثمرين العرب بالخارج

يعفى بعض المسؤلين من مناصبهم ..

أخبار تحيا مصر / وائل فرار

أصدرالقائمين علي أعمال مجلس إدارة الإتحاد الدولي لرجال الأعمال والمستثمرين العرب بالخارج. الاستغناء عن خدمات بعض الشخصيات فى بعض الدول نظراً لعدم إلمامهم الجاد والكامل فى إدارة أمور الإتحاد وعدم تملكهم كاريزما القيادة لجمع النخب المنتقاه فى دولتهم للإنضمام إلى الإتحاد والحصول على عضويته . فقد كشفت الأيام السالفه عن أمور كثيرة أجبرت القائمين على الإتحاد على إتخاذ مثل هذه القرارات التى أصبح صدورها لامحاله وبعد أن تبين طبيعة شخصياتهم المتسلقه والتى فقطع تأمل وتتطلع إلى الظهور دون تقديم أى شيئ ملموس يخدم هذا الكيان ويرسى قواعده .. وعلى تباين الوتيره وإتضاح الأمور كان لابد من صدور قرار الإستغناء عن مثل هذه الشخصيات حتى لا تمثل عوار شكلى وضمنى له ولقواعده . وسيتم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية التى تخص قرار الإلغاء والإعفاء وسيتم إعتماد هذا الإلغاء من الخارجية المصرية لتقديمه إلى جهات متعددة فى دول أخرى لإتخاذ اللازم عن طريق سفارة دولة العضو والملغى قراره تكليفه بالقيام بمهام أعمال الإتحاد فى دولته . وأن لزم الأمر سيتم توجيه خطاب رسمى بإسم الإتحاد إلى كافة الجهات المعنية فى دولة العضو الملغي عضويته بتحذيره بعدم التعامل بإسم الإتحاد فى دولته وأنه لايمت له بأى صله لا من قريب ولا من بعيد وأنه حال إتخاذه أى خطوات إحتياليه أو ماشابه سيتم التعامل معه بكل حزم . لذا أراد الإتحاد أولاً أن يطلق إنذارات التحذير وأن تمادى الأمر ستكون هناك خطوات أخرى . هذا ويهيب الإتحاد بالأعضاء الذين تم الإستغناء عن خدماتهم تقديم التكليفات أو التوكيلات التى بحوزتهم لينتهى الأمر فقط بحفظ هذه التوكيلات فى ملفات الحفظ ومن سيتخلف سيتم إتخاذ كافة الإجراءات التى تمنعه من تحقيق ما كان يهدف إليه حال إنضمامه .

تأتى هذه الخطوات حفاظاً على سلامة التعامل بين أعضاء الإتحاد ولتحسين مسيرته والحفاظ على السمعه الطيبة التى يحظى بها الإتحاد لدى كافة الأعضاء فى بعض الدول ولتأمين كافة الأعضاء فى كل الدول من براثن هؤلاء .

وتشير الآراء أن مثل هذه الأمور كانت محل توقع وأن الخطه كانت معده الأمور البديله حال حدوث ذلك الامر .

وسنوالى بالنشر أسماء الساده الأعضاء الذين تخلفوا عن تسليم ما لديهم من أوراق حال إبلاغهم بقرار التخلى عن خدماتهم وإعفاءهم من مناصبهم والإستغناء عن خدماتهم .. وأن ما سيجرى فى أروقة هذا الإتحاد سيتم تنفيذه فى باقى أفرع منظومة العلاقات الدولية الإقتصادية. ومنها الإتحاد الدولى لرائدات الأعمال بالوطن العربى وخارجه. وهيئة سفراء الاستثمار والتعاون الدولي.
وذلك تأكيداً على حرصنا الأكيد فى إختيار العناصر المثالية والشخصيات الراقيه التى تضيف من سمعتها الطيبة إلى هذه الكيانات . وحتى تكون الفائدة المنشودة بين قوسين التحقيق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock