مقالات

كوته المنظمة

خالد حلمي خطاب

منظمة الصحة العالمية تقوم بعمل دراسات تخرج منها الي فرضيات وذلك لمتابعة الأمراض المعديه وحصرها ومراقبتها بمعرفة المختصين من رجالات الطب الوقائي الساده المراقبين الصحيين وحصارها ومنع انتشارها لمنع تفشي الاوبئة وانتشارها علي مستوي العالم كما هو الحال مع فيروس كورونا ،
فتتوقع مثلا ظهور ما لا يقل عن 0.5% بين الافراد والا تكن هذه الدول لم تقم بالتقصي الدقيق لهذه الحالات وتطالب هذه الدول بتدقيق الرقابه ومتابعه الحالات لتصل الي النسبه التي تتوقع حدوثها ،
مع ضغط المنظمه تضطر بعض الدول الي زياده الاعداد (فبركة الاعداد) وذلك لتلافي اللوم وارضاء المنظمه وعدم رفع يد المنظمه عنها ومنع دعم المنظمه خاصة وان المنظمه تساعد دول العالم بكل جهد وكثب في مكافحة الامراض عامة والمعديه خاصه ،
لذا ارجوا من وزارة الصحة المصرية ضبط النفس وعدم الاهتمام بضغوط المنظمة لرفع عدد الحالات للنسب المتوقعه ،
فارجوا ان نتعامل مع الامر بطبيعته بعيدا عن الفبركه وضغط العاملين علي خلق حالات ،
فهذا يكلف الدوله اموالا طائله تصرف في غير محلها بلا جدوي ولا فائده ،
فهذه الحالات تحتاج الي رعايه خاصه وتكاليف كبيره ،
ولا ناويين تفرتكوا ال 100مليار
فبيننا الجائع ومن بلا مأوي
اعتقد قد انفقت عليهم افضل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock