مقالات

دور المرأة فى مكافحة الإرهاب

أخبار تحيا مصر // جهاد أبو زيد

بنت النيل

تمثل المراه دور كبير في محاربة التطرف والإرهاب فى المجتمع وتعمل على حماية أطفالها من الفكر المنحرف بجانب دورها فى مؤسسات المجتمع المدنى التى تدعو للسلام
فالنساء جزء رئيسى فى الحرب ضد التطرف فالايقتصر دور المرأة في الحد من هذه الظاهرة على اضطلاعها بمسؤوليتها تجاه التكوين الفكري والنفسي والاجتماعي للأبناء والعمل على دمجهم فى المجتمع وانما يمتد دورها ليشمل المجتمع بأكمله من خلال قنوات العمل التى ترتادها سواء فى كونها المعلمة أو المربيه والإعلامية والموجهة والطبيبه المرشده والداعية إلى الله تعالى إلى غير ذلك من الأمور التى حظت بها المرأة فى الإسلام وفى المدارس والجامعات عليها القيام بدورها فى نشر الفكر الصحيح والهدايه الربانية لينخرط الشباب والصغار فى المنظومات المجتمعية ولتصبح هذه الأجيال أداه قوية من أدوات محاربه التطرف والإرهاب وعليها الاستعانه بكافة الوسائل التربوية لبناء شخصية سوية تبنى ولا تهدم ،وهكذا فى مختلف الوظائف التى تشغلها المرأة ،عليها تقدم لبنة مضيئه فى بناء مانع قوي عالى مانع لاستشراء الإرهاب فى المجتمعات،،
كما تستطيع كل من آلام والأخت أن يقمن بالمعجزات فى هذا المجال،تستطيع الأم أن تمنع أبناءها من الوقوع فريسة للتطرف ،،،،،
ومن ناحية ثانية ،فى الظروف السائدة تكون المرأة احيانا عرضة لدخول الدائره المفرغه للإرهاب وبسبب الحواجز الاجتماعيه والثقافيه يستحيل على المسؤولي الأمن الذكور الوصول إلى مثل هؤلاء النساء اللاتي يقمن بتشجيع ونشر الأفكار المتطرفة ،،كما أن عمليات التفتيش الجسدى لا يمكن لرجال الأمن أن ينفذوها مع النساء لذلك فإن توظيف النساء فى سلك قوى الأمن من أجل جمع المعلومات والتفتيش والأعمال المشابهة أمر ضرورى فى إطار العائلة ،،،
كماتلعب المرأة دورا قيادياً وتعليميا وتكون عادة قدوة لأطفالها ،لذلك تستطيع الأم بسهوله أن تفهم اى تغير فى السلوك العنيف والغضب المفاجىء لدى أبنائها هذا يسهل على الأم أن تلعب دور جهاز الإنذار المبكر ،كذلك تستطيع الأم أن تسهم في مكافحة فكر التطرف والتشدد بين أبنائها من خلال تعليمهم قيمة التسامح والحرص على أن تكون انموذجا لهذه القيمة السلوكية الفاضلة فالأم تستطيع بذلك أن تطبع فى أذهان أبنائها أهمية مقاربة حل المشاكل بأسلوب مدنى ومتحضر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock