مقالات

النمل من عجائب قدرة الله

أخبار تحيا مصر / خلف الله العيساوي

النمل كائن من الكائنات الخيه وقوم مثله مثل أي قوم خلقه المولي عز وجل فالنمل له حياه منظمه كل شخص يؤدي دوره كاملا فيها والنمل له خطط عجيبه في تخزين الطعام قد يعجز عن أستيعابها الكثيرون
فللنملة مخ ينقسم إلى فصين رئيسين مثل مخ الإنسان تماماً و توجد به مراكز عصبية و فيه خلايا حسية ولكن بفارق واحد عن مخ البشر حيث إن الخلية العصبية الواحدة في مخ النملة تقوم بكل وظائف الحواس من سمع وبصر وشم و توجد به مادة النباهة التى تغيب أحيانآ عن بعض عقول البشر .

النمل قوم أذكياء فالنمل يجمع القمح والشعير والعدس وغيره ولكن تعامله مع كل حبة تختلف مع الأخرى فمثلاً إذا جمع حبوب القمح فلا يترك الحبة كاملة لأنها سرعان ما تنبت وتهدد مستعمرته لذا فهو يميت ويقتل الخلايا في حبة القمح وخصوصاً خلايا الإنبات بها وهو بذلك يوقف نمو الحبة فقط و يميتها بأن يكسرها إلى قسمين وبالنسبة إلى حبوب الشعير والعدس فيقوم بتقشيرها كي لا تنبت أما حبوب الكزبرة فهو يقسّمها إلى أربعة أقسام لأنها من ذوات الفلقتين فلو تم تقسيمها إلى قسمين فإنها سرعان ما تنبت مؤذنة بتدمير المستعمرة و بالنسبة للحبوب التي يمسها البلل أو تطولها الرطوبة فيقوم بنشرها في الشمس بشكل دوري منظم حتى لا تتلف أليس في ذلك ذكاء ؟

ليتنا نتعلم من النمل ونشعر بالخطر مثل شعورها بالزلازل قبل وقوعها بقي أن نعرف معلومه غريبه وهي أن النمل ينعي نفسه بنفسه عند موته فتقوم النمله بأنتاج ماده لها رائحه معينه تظهر رأئحتها عند موتها فقط وعدم تحركها فيقوم باقي النمل بشم تلك الماده ويعلم أن هناك زميله لهم قد ماتت فيذهبون لتشييعها تماما كما يفعل البشر ويذكر أن أحد العلماء قام بأخذ نقطة من تلك الماده التي يفرزها النمل الميت قبل موته ووضعها علي ظهر نمله حيه فاذا بالنمل يجتمع من كل مكان ويصر علي حمل النمله الحيه ودفنها رغم أنها علي قيد الحياه ولكن البعد عن الله جعلنا لا نستطيع التمييز ولا ندرك إشارات الله الواضحة في كل مكان .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock