ثقافة

أمل

=====
للشاعر / فاروق الحضري
=========
أتوقُ إليك يا أملُ
و إني بالهوى ثملُ

إذا أشرقتِ باسمةً
فهذا الكون ينخمل

و في شفتيك ألحانٌ
و فيك الحسن مشتملُ

و في العينين إشراقٌ
جمال الثغر مكتملُ

وفيك العطفُ و الرفقُ
و إنك بيننا حملُ

و عند الكرب صابرةٌ
و صبرك بيننا جملٌ

أحنّ إليك مشتاقا
و دمع العين ينهملُ

ببحر العشق غواصٌ
و بالأشواق مزّملُ

و من عينيك محرومٌ
و كيف الشوق ينغملُ

إذا أقبلت يا أملُ
فإن الجرح يندملُ

و إن أدبرت يا عمري
و جدت الهمّ ما العملُ

أخاف البينَ فاتنتي
و هذا الأمر محتملُ

فباسمكِ يصدحُ الشعرُ
و تزدانُ بك الجملُ

أيا امرأةً لها جذبٌ
أنا ماعدتُ أحتملُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock