مناسبات

كيفيه صلاه العيد في زمن كورونا

أخبار تحيا مصر // جهاد ابو زيد
بنت النيل

أيام قليله ويأتي عيد الفطر المبارك تلك المناسبة التي ترتبط بعادات منها التنزه والتجمعات العائلية لكنها عادات تحذر منها الجهات الصحية فى هذه الأوقات خصوصاً فى ظل إنتشار فيروس كورونا المستجد فتجمعات العيد خطر صحي ومخالفة قانونية فيجب عندئذ على الجميع الإلتزام بذلك ،ولا يجوز تجمع الناس لسبب من الأسباب بما فيه صلاة العيد التى كنا نتجمع لأدائها فى الساحات أو المساجد فى الظروف العادية فحفظ صحة الإنسان مطلب شرعي والوقاية من المخاطر واجب وكما تقرر فى القاعدة الساجد قبل المساجد والإنسان قبل البنيان لأن الإلتزام بالقرارات والاحتراز بة عبادة شرعية يثاب فاعلها فتركها لهذا الأمر معذور والمعذور له أجر صلاة الجماعة فى المصلى واذلم يلتزم الشعب بالاستجابة كان من إلقاء النفس فى التهلكه وإيقاع الضرر قال تعالى ( ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة واحسنوا إن لله يحب المحسنين )وقال أيضا قال (ولا تقتلوا أنفسكم إن لله كان بكم رحيماً ) ويكون التجمع عندئذ حراماً شرعا وفى حال استمرار المنع من التجمعات بتوجيهات الجهات المختصة يمكن أداء صلاة العيد فى المنزل من دون خطبة فرادى اومع الأسرة بإمامة رب الأسرة مع المحافظه على الإجراءات الاحترازية ،،،،،وفى الظروف الحالية تشرع صلاة العيد فى البيوت بدون خطبه ،كما ورد ذلك عن أنس رضي الله عنه وقد أفتى بهذا أئمة الأزهر وأيضاً الشيخ عبد العزيز ال الشيخ المفتى العام للمملكة وتصلى ركعتين على صفتها ( سبع تكبيرات فى الاولى بما فيها تكبيرة الإحرام وست تكبيرات فى الثانية بما فيها تكبيرة الانتقال ،،،،،،
وعلى كل مسلم إيجاد حلول وافكار تتناسب مع الأحوال والظروف من دون إخلال بالعبادة التى وسع الله أمر أدائها ،،
وواجب علينا أن ننبه أن عدم إقامة الشعائر الجماعية فى ظل هذه الظروف من الناحية الشرعية واجب شرعاً وهو أمر الله تعالى الذى لا تصح مخالفته أو التحايل عليه لأى سبب ولو كان لإقامة الجماعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock