تحقيقات

هل تنجح الدولة في انقاذ المنظومة التعليمية من فيروس كورونا

كتبت/سارة سعد
يعتبر فيروس كورونا من اخطر الفيروسات التي يعاني منها العالم في الوقت الحالي الذي انتشر بسرعة فائفة ولم يترك الفرصة لاي دولة م الوقوع تحت وطأة الكورونا ولم يأتي موعد للانتهاء من هذا الفيروس
الفيروس الذي اصبح عائقا وحاجزا بين العلاقات الانسانية والمجتمعات والصلوات في المساجد والتعليم و….و… ولم يترك للعالم حريته وذرع الخوف والرهبة ف حياتنا.
حيث واصلت الدولة جهودها لمنع انتشار فيروس كورونا وتقليل فرص الاصابة بالعدوى وتوفير كافة سبل الامان للعالم حفاظا علي صحتهم ومنع انتقال عدوي فيروس كورونا حيث قدمت الاجراءات الاحترازية من تقليل الكثافة والتجمعات والاختلاط ،ارتداء الكمامات،التباعد الاجتماعي،
كل هذا ومازال هذا الفيروس يعيش بينا ولا حديث حول وقت انتهاء الفيروس
فمتي سينتهي هذا الفيروس؟
وسيأتي عام دراسي جديد ولا زال موجود فماذ نفعل لكي تستمر الدراسة ولم تتوقف بعد؟وهل ستنجح الدولة في انقاذ التعليم من كورونا؟
قامت وزارة الصحة وواصلت جهودها لتوفير كافة سبل الامان للطلبة ومنع تخويفات اولياء الامور والطلاب من الفيروس بوضع خطة محكمة للسيطرة علي فيروس كورونا حفاظا علي صحة اولادنا ومنع انتقال عدوي الفيروس بين بعضهم البعض
اولا/60الف طبيب وممرض وممرضة وزائر صحي لكل مدارس مصر لتسهيل الكشف ومتابعة الحالات
ثانيا/توزيع خطة علي مديري المديريات بالمحافظات تتصمن كافة الاجراءات الاحترازية لاكثر من 60الف مدرسة من تخفيض تخفيض كثافة الطلاب بالفصول مع وصع مساحات امنة ولجنة في كل مدرسة مسؤولة من تطبيق الاجراءات الاحترازية لمواجهة العدوي .
ثالثا/حدوث جدولا واياما مخصصة لكل مرحلة علي حدة لمنع التجمعات
حيث صرح د/ طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ان من ضمن خطة الحكومة لمواجهة ازمة كورونا تقليل توزيع الطلاب في الفصول لتصبح من 15-20 طالب في كل فصل ،وغرفة عمليات علي مدار الساعة بتلمحافظات بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان لمنع التجمعات والاختلاط وقياس درجات الحرارة والتعقيم قبل دخول الفصل .
حيث اعلنت الوزارة انه سيتم قياس درجة الحرارة قبل الصعود الي الباص المدرسي ضمانا لعدم وجود اعراض الاصابة بالفيروس ،حيث وجهت رسالة الي اولياء الامور بعدم إرسال اطفالهم ف حال ظهور اي اعراض عليهم فلابد من مراعاة تزاحم الطلاب سواء ع الباص او ف المدرسة وتطبيق التباعد الاجتماعي.
صرح الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا بوزارة الصحة، أنه لايوجد موعد محدد لانتهاء فيروس كورونا قائلًا ولكن احنا سيطرنا عليه. وأضاف حسني خلال تصريحات تليفزيونية، أنه حتى الآن لم تدخل مصر للموجة الثانية من كورونا في مصر ومن المتوقع أن يظهر أول لقاح لعلاج كورونا في أوائل2021 مطالبًا المواطنين بارتداء الكمامات والحفاظ على الإجراءات الوقائية لعدم التعرض لمثل تلك الموجات. وأيده الرأي الدكتور علي رفاعي، استشاري صدر بإحدى المستشفيات الحكومية، أنه لايوجد موعد لانتهاء فيروس كورونا ولكن قوة انتقال الفيروس من شخص لآخر قلت كثيرًا عن أول الموجة الأولى من كورونا.
ومن المقرر أن يبدأ العام الدراسي الجديد يوم السبت الموافق 17 أكتوبر 2020 ويستمر حتى يوم 5 فبراير 2021 مدة أيام الدراسة الفعلية 93 يومًا، وتبدأ امتحانات الفصل الدراسى الأول يوم السبت الموافق 23 يناير 2021. فيما يبدأ الفصل الدراسي الثاني يوم 20 فبراير 2021 ويستمر حتى 17 يونيو2021 مدة الدراسة الفعلية 96 يومًا، على أن تبدأ امتحانات الفصل الدراسى الثانى لصفوف النقل والشهادة الإعدادية يوم السبت الموافق 15 مايو 2021. فيما تبدأ امتحانات الدبلومات الفنية 2021 يوم السبت 29 مايو 2021، وتقام امتحانات الثانوية العامة يوم السبت 19 يونيو 2021 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock