اخبارمقالاتمقالاتوقضايا

خير أجناد الأرض

خير أجناد الأرض
بقلم هالة ابراهيم
ابدأ كلماتي معكم احبابي بخير الكلام كلام الله سبحانه وتعالي ( ادخلوا مصر إن شاء الله أمنيين)
صدق الله العظيم
نزل القرإن من قبل اربعة عشر قرنا وقال تعالي أن مصر أمنه وكل من دخلها أمن
لقد حبا الله مصر بكثير من النعم التي حرمت منها الكثير من الدول من اهمها نهر النيل والحضارة وانجبت تلك الحضارة والأرض الخصبة الجندي المصري علمته الحضارة والارض الطيبةالصبر والعزيمة والإيمان والطاعة والتضحيه
الجندي المصري علي الفطرة السليمة التي فطرها الله عليه وهي حب الوطن فربط الله سبحانه وتعالي حب الوطن بحب النفس فقال الله عز وجل (ولو انا كتبنا عليهم أن اقتلواأنفسكم أو اخرجوا من دياركم ما فعلوه إلا قليلاً منهم) سوره النساء ايه 66
وما يؤيد الفطرة السليمة لحب الوطن عندما هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم
من مكه إلي المدينه ومدي حبه لوطنه الاصلي
فالجندي المصري علي تلك الفطرة
وذكرت مصر مرات عديدة في القرآن وتدل علي ان مصر بلد الأمن والأمان بفضل الله ثم بفضل خير اجناد الأرض نعم هم حقا خير اجناد الأرض
عن ام سلمة رضي الله عنها ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( الله الله في قبط مصر فإنكم ستظهرون عليهم ويكونون لكم عدة وأعوانا في سبيل الله )
وكانت مصر وجنودها حماه الأمه الإسلامية والعربية ضد العديد من المخاطر عبر التاريخ
وقال عمروبن العاص رضي الله عنه بعد فتح مصر حدثني عمر رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول (إذا فتح الله عليكم مصر بعدي فأتخذوافيها جندا كثيفا فذلك الجند خير أجناد الأرض فقال له أبو بكر ولم ذلك يارسول الله قال (لأنهم في رباط إلي يوم القيامة)
هنيئا لكم خير اجناد الأرض
إلي كل من يحاول شق الصف لا تجهدوا انفسكم
فالجندي المصري نشأ وتربي علي عقيدة ثابتة لا تتزعزع ابدأ وهي
الله الوطن الأمر
فلديهم ثقة بالنفس بلا حدود
ويقين ثابت وهدف واحد
النصر وحماية الأرض والعرض أو الشهادة
نخاف من البرد ويقفون هم لحمايتنا في عز البرد نخاف من الشمس يقفون هم في وجه النيران نخاف من المرض والوباء والموت وهم يذهبون للموت بحب أي عقيدة هذه انها فطرة الله فهم يضحون براحتهم واولادهم واسرهم تاركين كل ذلك ويذهبون لحمايه الوطن بحب وتضحية منقطعة النظير يالها من
تضحيه وهنيئا بالثواب
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (عينان لا تمسهما النار :عين بكت من خشية الله وعين باتت تحرس في سبيل الله )
حقا ان جنود مصر يبعثون لنا رساله انهم يضحون بكل ثمين ولو بأرواحهم في سبيل حماية وطننا من العابثين سواء بالداخل أو الخارج فهم حائط الصد وحصن الأمان وشهيد يودع شهيد ليحيا الوطن
انتم فعلا خير الرجال قواتنا المسلحه والشرطة المصرية
فلتخرس السنة وأبواق الخزي والعار من شمتوا في شهدائنا الأبرار وعثوا في الأرض فساداً
لكن الشعب المصري متماسك ومصر محروسة بمشيئة الله تعالي وجهود أبناءها الأبرار وبإذن الله تعالي إنا لمنتصرون وتحيا مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock