اخبارمقالاتوقضايا

إصدار أول قانون لإدارة المخلفات بمصر يعد خطوة فارقة

” ياسمين فؤاد ” إصدار أول قانون لإدارة المخلفات بمصر يعد خطوة فارقة
كتبت:ولاء خالد
أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أن بالدعم المستمر للقيادة السياسية شهد ملف البيئة علامات فارقة في مجالاته المختلفة خلال عام ٢٠٢٠ رغم تداعيات جائحة كورونا التي أثرت على العالم كله، والتي يمثل الحفاظ على البيئة وصون الموارد محورا أساسيا لمواجهتها والقضاء عليها، مما ساعد على احراز تحولا ملحوظا على مدار الفترة الماضية. معلنة أن عام ٢٠٢٠ كان بداية حقيقية للاستثمار الأخضر في مصر.
اشادت الدكتورة ياسمين أن عام ٢٠٢٠ ونتيجة الدعم الكامل من القيادة السياسية، كان عاما مميزا في مسار الإعداد والتنفيذ للمنظومة الجديدة لإدارة المخلفات، حيث شهد علامات فارقة في مسار المنظومة وأهمها خروج أول قانون لتنظيم وإدارة المخلفات في مصر إلى النور بعد اصداره من رئيس الجمهورية، والذي قامت وزارة البيئة فى إطار دورها التخطيطي والتنظيمي والرقابي للمنظومة بإعداد وتنفيذ كافة الدراسات والمناقشات والتنسيقات اللازمة لإصداره بالشكل الذي يتوافق مع الوضع الحالي والمستقبلي لاستراتيجية ومنظومة إدارة المخلفات في مصر ويضمن استدامتها وفاعليتها، حيث يتضمن وضع الإطار العام للتخطيط وإعداد الاستراتيجيات المتعلقة بإدارة المخلفات، وتقنين السياسات الأساسية المطلوبة ومن أهمها تطبيق سياسة المسئولية الممتدة للمنتج للتعامل مع بعض أنواع المخلفات.
كما اعلنت تحديد واضح للأدوار والمسئوليات والأشخاص المختصة بالإدارة المتكاملة للمخلفات، وضمان استدامة الموارد المالية اللازمة للإدارة المتكاملة للمخلفات، ووضع حوافز للإستثمار في مجال المخلفات، وإدماج كافة العاملين الرسميين وغير الرسميين فى المنظومة كجامعى القمامة والمتعه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock